حكومة اقليم كردستان تنفي استهداف ووجود مركز استخبارات اسرائيلي في شمال العراق

نفت حكومة اقليم كردستان،الاربعاء، ما تداولته بعض المؤسسات الاعلامية حول استهداف مركز للمعلومات الاستخبارية الإسرائيلية.
وقال المتحدث باسم الحكومة جوتیار عادل في بيان 14 نيسان 2021 ان:

“مؤسسات إعلامية عديدة تداولت في المنطقة تقارير زعمت فيها استهداف “مركز للمعلومات والأنشطة الاستخبارية الإسرائيلية ومقتل وجرح عدد من العاملين فيه”.
وأكد عادل ” بأن هذه التقارير عارية عن الصحة تماما، وإن هذه ليست المرة الأولى التي يتهم فيها الإقليم بوجود مركز خاص بالمخابرات الإسرائيلية على أراضيه، وأن غاية نشر تقارير كهذه، استهداف تآمري واضح ضد الإقليم وعمليته السياسي”.
وأفادت وسائل إعلام إيرانية نقلا عن مصادر غير رسمية بأن مجموعة مجهولة الهوية قامت باستهداف مركز معلومات وعمليات خاصة تابع للموساد الإسرائيلي في شمالي العراق.
وأضافت المصادر نفسها أن “الهجوم نتج عنه مقتل وإصابة عدد من القوات الإسرائيلية”.
ووصفت المصادر استهداف مركز المعلومات للموساد في شمال العراق “ضربة جدية” لإسرائيل.
وأشارت إلى وجود تفاصيل إضافية عن العملية سيتم نشرها لاحقا.
وذكر موقع “إنتل سكاي” المتخصص بمراقبة حركة الطيران والملفات العسكرية والمدنية، أنه تم توثيق عملية استهداف مركز المعلومات والعمليات الخاصة التابع للموساد، مشيرا إلى أن صور العملية ستنشر قريبا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.