حنان الفتلاوي: كردستان سلمت نفطها لإسرائيل بدل بغداد

قالت النائبة حنان الفتلاوي، الجمعة، إن حكومة إقليم كردستان سلمت نفطها لإسرائيل ولكنها لم تسلم شيئا للحكومة المركزية في بغداد.
وقالت الفتلاوي: انه “منذ اليوم الاول وأنا أحذر من ضبابية الاتفاق النفطي النكبة والمذل الذي عقد بين بغداد عاصمة العراق واربيل المحافظة العراقية الشمالية والتي ما زالت جزءا من العراق حسب قناعاتي على الاقل ويفترض بها ان تلتزم بثوابت الدولة التي تنتمي لها”.
وأضافت “اليوم نرى ونسمع ما يثير الاستغراب والاشمئزاز من ان نفط العراق يسلم لإسرائيل وحسب ما اعلنته وكالة رويترز وبدون اتفاق نفطي”، متسائلة “ما هو موقف الحكومة العراقية من هذه المعلومات وهل ستستمر بتزويد كردستان العراق بأموال الوسط والجنوب؟”.
وطالبت الحكومة الاتحادية بأن “تكون حكومة لكل العراقيين، وعليها ان تعامل الاقليم كما تعامل البصرة”، متسائلة “اذا كانت اسرائيل تسلمت شحنة من نفط كردستان العراق بلغت مليون برميل فهل تسلمت بغداد برميلا واحدا من نفط محافظة اربيل او كركوك العراقيتين؟”.
وأشارت الى أن “أربيل لم تسلم اي شيء للحكومة لحد الان رغم استلامها اموالا من المركز، لكنها سلمت لاسرائيل”، مضيفة “ماذا قدمت لنا سياسة الانبطاح لحد الآن؟”.
وكانت وكالة “رويترز” كشفت، في وقت سابق من الجمعة ، عن أن ناقلة نفط من إقليم كردستان العراق منعت طيلة أشهر من تفريغ شحنتها في تكساس بموجب دعوى قضائية أقامتها الحكومة العراقية أبحرت عائدة إلى البحر المتوسط وسلمت شحنتها لإسرائيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.