حيدر العبادي: ثلاثة اعوام إنتصارات وحدة الصف ونبذ الخلافات الجانبية وتنوعنا الديني والقومي والمذهبي والفكري

دعا رئيس مجلس الوزراء، حيدر العبادي، يوم الاربعاء 7حزيران،2017، الى التعاون لسد الطريق على عودة الارهاب والتطرف ومحاربة الفساد بقوة، مشددا على ان للإعلام دور مهم في رفع المعنويات وكسر إرادة العدو.
ونقل مكتب العبادي في بيان، عن رئيس مجلس الوزراء قوله خلال كلمة القاها بحضور عدد كبير من الصحفيين ورؤساء المؤسسات الاعلامية والمحللين السياسيين، استعرض خلالها آخر التطورات العسكرية والامنية والسياسية، ان “الاعلام العراقي شريك بالانتصارات ،وان دوره مهم في رفع المعنويات وكسر ارادة العدو”.
واكد العبادي ان “ثلاثة اعوام من الانتصارات هي حصيلة وحدة الصف وتقديم اولوية التحرير على الخلافات الجانبية لاننا امام خطر وجودي مشترك يهدد جميع مكونات شعبنا”، مبينا ان “قواتنا البطلة من الجيش والشرطة والحشد الشعبي والبيشمركة قد الحقت هزيمة كبرى بداعش الارهابي”.
وشدد العبادي على “ضرورة ان يصل الجميع الى قناعة راسخة مفادها ان مصدر قوتنا هو التنوع الديني والقومي والمذهبي والفكري ولا يمكن ان نعيش بلون واحد”.
ودعا العبادي الجميع الى “التعاون في المرحلة المقبلة وسد الطريق على عودة الارهاب والتطرف ومحاربة الفساد بكل قوة”، مشيرا الى ان “المصالحة المجتمعية لابد من تحقيقها بين السكان المدنيين لكي يطمئن المواطنون جميعا”.
وطالب الاعلام بـ”التوعية في مجال الدفاع عن الدولة”، مضيفا انه “ليس عيباً ان ندافع عن دولتنا بل هذا واجب، ومن حق الاخر ان يعارض وينتقد دون المساس بالثوابت الوطنية والمعتقدات وحرية الآخرين، ولابد من الانتقال الى مرحلة تطبيق واحترام القانون في الشارع وانهاء المظاهر المسلحة والتجاوز على المال العام”.