حيدر العبادي: لن نسمح بالعبث بأمن البصرة والعراق سيخرج أقوى أذا أستمر الإصلاح

. العبادي: ادعو الكتل السياسية الى الكف عن الصراعات والمزايدات والتعاون مع الحكومة

. حيدر العبادي: لن نسمح بالعبث بأمن البصرة والعراق سيخرج أقوى أذا أستمر الإصلاح

حذر  رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي الجهات التي تحاول العبث بأمن البصرة بأن هناك اجراءات صارمة ستتخذ بحقهم، مشيرا الى ان البعض بحجة الدفاع عن البصرة واهلها، يريد ان يستولي على ثرواتها وبحجة الحفاظ على امن البصرة، يريدون احداث الفوضى، وهؤلاء لن نسمح لهم وسنضع حدا لهذه التصرفات.
وقال العبادي خلال ترؤسه الجلسة الاعتيادية لمجلس الوزراء التي عقدت في محافظة البصرة اليوم الثلاثاء ان اجتماعنا في البصرة اليوم من اجل مواصلة خدمة المحافظة واهلها، واتخذنا مجموعة من الاجراءات للمحافظة، وهي تستحق المزيد ليس باعتبارها منفذا حدوديا او تمتلك ثروة نفطية، وانما باعتبارها تملك إرثاً ثقافيا وحضاريا واستراتيجيا .
واوضح  العبادي ان البصرة آمنة، ولكن بعض التصرفات للاسف تثير مشاكل، وكذلك الصراع بين الكتل السياسية، فالبعض يريد ان يضعف الآخر وبالتالي الجميع يضعف ويؤثر سلبا على المحافظة، مشيرا الى ان الخلافات السياسية لاتخدم احدا، ولدينا أزمة حقيقية، وهناك من يحاول ان يثبط من عزيمة المواطن .
وتابع العبادي ان هناك تحديات خطيرة تمر بها الحكومة والمتمثلة بانهيار اسعار النفط والحرب على عصابات داعش الارهابية، ولدينا شعب مثقف وثروات بشرية بامكانها تحويل الازمة المالية الى انتصار، وان نكون اقوى ولكن هناك من لا يرغب بان نخرج من هذه الازمة، ويلجأ للاكاذيب في الفضائيات ومواقع التواصل الاجتماعي لتعطيل المسيرة.
ونفى رئيس مجلس الوزراء الشائعات التي تطلق عن تخفيض رواتب الموظفين او اعطاء اجازات او تقليص عددهم، حيث لم يجر اي نقاش في مجلس الوزراء حول هذه المواضيع، ولكن هناك من يحاول ان يخلط الاوراق ويبث الشائعات، وقال: أطمئن المواطن بان العراق سيخرج اصلب واقوى اذا استمرينا بالاصلاح الاقتصادي، ونحن مستمرون وادعو الكتل السياسية الى الكف عن الصراعات والمزايدات والتعاون مع الحكومة للتغلب على هذه الصعوبات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.