حيدر العبادي يستغرب لثقافة التسقيط بين المسؤولين مع التفجيرات الدموية

أعرب القيادي في حزب الدعوة الاسلامية رئيس الوزراء حيدر العبادي، اليوم السبت، عن استغرابه من ثقافة الإتهامات والتسقيط المتبادلة بين السياسيين مع التفجيرات الاخيرة في بغداد وقبلها بالسماوة وديالى من قيادات بمنظمة بدر  والتيار الصدري” حاكم الزاملي رئيس لجنة الامن والدفاع البرلمانية ومحمد الغبان وزير الداخلية”.
وقال العبادي خلال ملتقى الحوار المشترك الذي عقد تحت شعار “الشباب امل العراق” وضم عدد من الشباب بعد جلسات حوارية عديدة عقدت مهدت لاختيار مجموعة تمثل هذه الجلسات، ان “على الكتل السياسية ان تلجا الى الحوار للتوصل الى حلول لما يمر به البلد”، مستغربا من “حالة ثقافة الإتهامات المتبادلة بين السياسيين مع التفجيرات الارهابية التي شهدتها عدد من مناطق بغداد وقبلها في السماوة وديالى”.
واضاف العبادي، إن، “هناك تحديا امنيا يتمثل بالعصابات الارهابية وهذا الخطر مازال قائما بالرغم من اقترابنا من تحرير الموصل ونستعد لتحرير الفلوجة ولكن هؤلاء كلما سنقترب من النصر سيحاولوا الانتقام بالتفجيرات”.
واوضح العبادي، ان “الخلافات والصراع السياسي في ديالى ادى الى تداعيات للارهاب في بغداد”، لافتا الى ان “الخلافات والصراعات السياسية وتعطيل عمل البرلمان واساليب التسقيط ساهمت هي الاخرى بتصاعد العمليات الارهابية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.