درجال: القانون لا يمنع تواجدي وزيرا للشباب والرياضة ورئيسا لاتحاد كرة القدم في العراق

عد الخبير القانوني طارق حرب، الاثنين، قرار مجلس الدولة منع وزير الشباب والرياضة من الترشيح لمنصب رئيس اتحاد كرة القدم، موافقاً للقانون.

وقال حرب في بيان، (13 أيلول 2021)، إن “القرار ليس لتعارضه مع مهام مركزه القانوني ولا للتأثير على استقلالية اتحاد كرة القدم فقط كما ورد في قرار مجلس الدولت وانما لان الوزير موظف حكومي يلزم بأحكام المادة الخامسة من قانون انضباط موظفي الدولة رقم ١٤ لسنة ١٩٩١ والتي حظرت الجمع بين الوظيفة واي عمل آخر خاصة اذا كان العمل خارج الحكومة”.

وأضاف أن “اتحاد كرة القدم جهة خارج الحكومة والسلطة التنفيذية فليس لوزير الشباب الجمع بين الوزارة ورئاسة الاتحاد كما ان الاصول الدستورية في العالم تقرر انحصار عمل الوزير بتشكيلات وزارته فقط”، موضحاً انه “حتى وكالته وزارة اخرى في نفس الحكومة تحتاج الى قرار من مجلس الوزراء وهذا لم يحصل وبأمكان الوزير الاستقالة والسير في ترشيحه”.

طارق حرب

وأعلن وزير الشباب والرياضة عدنان درجال، ترشحه لرئاسة اتحاد الكرة العراقي، فيما كشف عن خطته لإدارة الاتحاد 2021 – 2025.

وقال درجال في تدوينة، (13 أيلول 2021)، “بعد سنوات طوال من العطاء الجاد في الدفاع عن سمعة الكرة العراقية لاعباً ومدرباً وإدارياً، والمساهمة بفخر واعتزاز في تحقيق الانتصارات الرياضية، أتقدم اليوم للترشيح لمنصب رئيس الاتحاد العراقي لكرة القدم، لنيل شرف خدمة العراق وأبنائه الأصلاء، معاهداً الجميع على تسخير كامل خبراتي بالعمل الإداري والمؤسسي وما اكتسبته من مخزون معرفي وفكر احترافي، للمساهمة في بناء مستقبل واعد ومشرق لكرة القدم العراقية، وإسعاد الجماهير الرياضية برؤية علم العراق خفاقاً في المحافل الإقليمية والقارية والدولية وكل الأمور ميسرة لرفع الحظر عن كل الملاعب العراقية نهاية ٢٠٢١، والقانون لا يمنع تواجدي وزيرا للشباب والرياضة ورئيسا لإتحاد كرة القدم”.

مجلس النواب الرابع بعد 2003: لا يحق لوزير الشباب والرياضة عدنان درجال الترشح لرئاسة الاتحاد العراقي لكرة القدم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.