دولة القانون: لا نسمح بالتفاوض على ثروات الجنوب وأهدائها لإقليم كردستان دون ان يسلم الاقليم وارداتة النفطية والحدودية الى بغداد

أكد ائتلاف دولة القانون، الاثنين، أنه لن يسمح بأي توافق على حصة اقليم كردستان بالموازنة الابعد تسليم الاقليم النفط والايرادات الاخرى.
وشدد النائب عن الائتلاف، منصور البعيجي، في بيان، على “عدم السماح لأي جهة تحاول التوافق على حصة اقليم كردستان بالموازنة للعام الحالي لانه لايحق لاي طرف ان يتفاوض على ثروات محافظات الوسط والجنوب ويهديها الى اقليم كردستان بدون ان يسلم الاقليم وارداتة الى الحكومة الاتحادية”.
وأشار إلى، أن “تأخير اقرار الموازنة الى الان بسبب عدم الوصول الى صيغة لانهاء مشكلة حصة الاقليم امر غير مقبول وتتحملة الجهات التي تؤخر اقرار الموازنة الى الان، والبلد يتعرض لازمات كبيرة بسبب عدم اقرار الموازنة وماتحملة من تبعات كارثية لعدم اقرارها”.
وقال البعيجي: “لاتوافق على حساب محافظاتنا والحل الوحيد لتمرير حصة اقليم كردستان هو تسليم النفط وكافة ايراداتهم الاخرى الى الحكومة الاتحادية اسوة بالمحافظات الاخرى حتى نصوت لهم على حصة الاقليم بالموازنة وبدون تسليم ايرادات الاقليم لن نسمح باعطاء كردستان دينار واحد”.
وأضاف أن “اغلب اعضاء مجلس النواب خصوصا نواب المحافظات الجنوبية مصرين على تسليم الاقليم النفط وايرادات المنافذ الحدودية والمطارات الى الحكومة الاتحادية وبدون هذا الامر لن يمررو حصة الاقليم بالموازنة واي جهة تحاول التوافق على حساب محافظاتنا المدمرة ستحاسب داخل قبة البرلمان ولاتفاوض على حساب محافظاتنا نهائيا”.

منصور البعيجي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.