رئيس الاتحاد الوطني الكردستاني لاهور شيخ جنكي: ارادة الشعب الكردي أصبحت رهينة للاجندات الاقليمية!

هدد لاهور شيخ جنكي، الرئيس المشترك للاتحاد الوطني الكردستاني”، الجمعة، بفتح “باب جهنم” على خصومه، نتيجة التطورات الراهنة، فيما دعا عوائل ضحايا المنتسبين الأمنيين إلى “ضبط النفس” لحين انتهاء التحقيقات .

وذكر شيخ جنكي، في خطاب (26 تشرين الثاني 2021) ان:

“ارادة الشعب الكردي أصبحت رهينة للاجندات الاقليمية، وأن مدينة السليمانية أصبحت محاصرة أمنيا، وأن اغتيال الأبناء أصبح النهج المتبع للاتحاد الجديد رغم انتمائه للاشتراكية الدولية”.

وطالب شيخ جنكي عائلات القتلى الأربعة بينهم منتسب أمني في جهاز المعلومات التابع لبافل طالباني بـ”ضبط النفس وعدم الانجرار وراء ردود الفعل، وأكد على أن صبرهم فيما مضى كان لحفظ الأمن في السليمانية وتوابعها؛ لأن هذا الصبر بدأ بالنفاد بعدما أصبحت تلك المناطق ساحة للألاعيب الاقليمية”.

وهدد شيخ جنكي خصومه بأنه:

“بإمكانه فتح باب جهنم على الخصوم وانهاء الانقلاب والسيناريوهات التي يستندون إليها من قصص التسميم وغيرها، إلا أنه اُطالب الجميع بضبط النفس لحين التأكد من اجراء تحقيق وسوق الجناة للعدالة وعاهد القتلى بالاقتصاص من قاتليهم عبر سوقهم لمقص العدالة والقانون”، حسب تعبيره.

فيما وجه “نداء للهيئات القيادية في حزبه بالتحرك وان بقاءهم هكذا صامتين يعرضهم للعنة جماهير الحزب والعدالة”.

اختطاف كاروان علي شامار على خلفية المظاهرات في السليمانية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.