رئيس البرلمان في الاردن يلتقي زعامة منظمة بدر وحركة عصائب اهل الحق في بغداد

أنهى رئيس مجلس النواب الأردني، عبد المنعم العودات، والوفد النيابي المرافق له، يوم الأحد، زيارة إلى العراق هي الأولى من نوعها، من حيث جدول أعمالها ومدتها، بدأت مساء الأربعاء الماضي في بغداد.
وإلى جانب اللقاءات الرسمية التي أجراها الوفد، الذي ضم عددا من رؤساء اللجان وممثلي الكتل النيابية الأردنية، مع رئيس الوزراء السابع بعد إحتلال العراق من قبل الولايات المتحدة الأمريكية سنة 2003 مصطفى الكاظمي، ونظيره العراقي رئيس البرلمان الرابع بعد 2003 محمد الحلبوسي، عقد العودات ونائبه الأول أحمد الصفدي عدة لقاءات مع زعيم حركة عصائب أهل الحق قيس الخزعلي، إلى جانب زعيم منظمة بدر هادي العامري وأمين عام حزب الدعوة الإسلامية نوري المالكي.
وجرت اللقاءات في مقرات هذه الحركات الشيعية في العاصمة بغداد.
فيما ذكر بيان نشر على موقع مجلس النواب الأردني، ملخص لقاء العودات مع رئيس الوزراء الأسبق ورئيس تحالف “دولة القانون”، نوري المالكي، في بغداد، قال إن الأخير “أكد دعمه وتياره السياسي للاتفاقيات الأردنية العراقية”.
وخلال لقاء مماثل لرئيس مجلس النواب الأردني مع زعيم حركة عصائب أهل الحق، قيس الخزعلي، أعرب الأخير عن “تقديره للموقف الأردني في الدفاع عن القضية الفلسطينية”، متحدثاً عن “الضغوطات” التي يواجهها الأردن بسبب الدفاع عن عدالة القضية الفلسطينية.
كذلك، تحدث هادي العامري، زعيم منظمة بدر، عقب لقائه الوفد الأردني، قائلاً، إن:

“الموقف الأردني مشرف ومقدر، وندرك أن الأردن تعرّض للضغوطات جراء تمسّكه بمبادئه”.
وحول اللقاءات الأردنية في بغداد، قال مسؤول عراقي، إنها:

“ترطيب أجواء مع الجهات المتحفظة على مضيّ العراق في تنفيذ اتفاقاته مع الأردن ومصر، ضمن مخرجات القمة الثلاثية التي عقدت مؤخرا نهاية حزيران الماضي في بغداد”.
وأضاف، أن:

“القوى المعروفة بكونها قريبة من النظام السياسي في إيران تمارس ضغوطاً على الحكومة العراقية السابعة بعد 2003، من أجل عدم تنفيذ ما تم الاتفاق عليه مع الأردن، فيما يتعلق بمشروع أنبوب نفط البصرة ـ العقبة، أو الربط الكهربائي مع الأردن واتفاقيات الإعفاء الضريبي وغيرها”، مشدداً على أن الزيارة كانت تهدف إلى فتح قنوات تواصل مع تلك القوى، وكانت بشكل عام ناجحة في هذا المجال.


سمير جعجع: نرفض زيارة قيس الخزعلي الى لبنان والشعب لم يفوض حسن نصر الله للحديث باسمه

برلماني عراقي: التصرف الأحمق لوزير الخارجية الايراني أجهز على مؤتمر بغداد!

https://www.facebook.com/representativesjo/posts/2936270143259503

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.