رئيس الجمهورية معصوم يبدي قلقه لإختطاف 7 عراقيين في بغداد

أبدى رئيس الجمهورية، فؤاد معصوم، اليوم الثلاثاء، قلقه من اختطاف “الطلبة الناشطين” من قبل مجموعة مسلحة وسط العاصمة بغداد، موجها السلطات الأمنية بالتحقيق العاجل حول الحادث.
وقال معصوم في بيان، انه “يعرب عن قلقه البالغ حيال أنباء أكدت قيام مجموعة مسلحة مجهولة، أمس الاثنين، 8/5/2017، باختطاف عدد من طلبة وناشطين مدنيين من منازلهم في منطقة السعدون ببغداد”، موجها السلطات الأمنية المعنية بـ”التحقيق العاجل حول الحادث واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للكشف عن مصيرهم”.

مسلحون يخطفون 7 طلاب من بغداد
وأضاف ان “الأجهزة الأمنية الرسمية هي المسؤول الوحيد عن تطبيق القانون”، داعيا إلى “الاسراع بالتحقيق الجاد في الحادث والكشف عن الجناة وإحالتهم إلى المحاكم المختصة فضلا عن اتخاذ كل الإجراءات الكفيلة بحماية أرواح المواطنين وردع أي تجاوز على هيبة الدولة عبر تطبيق مبادئ الدستور في كل المجالات ووجوب حصر السلاح بيد الدولة”.
وكانت مجموعة مسلحة تستقل عجلات رباعية الدفع، قامت باختطاف 7 من الطلبة الناشطين في التظاهرات، فجر امس الاثنين، بعد اقتحام سكنهم في منطقة البتاويين وسط العاصمة، واقتادوهم الى جهة مجهولة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.