رئيس الوزراء السابع بعد 2003 يدعو العراقيين الى الصبر ازاء الخدمات والاسعار

دعا رئيس الوزراء السابع بعد إحتلال العراق من قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية سنة 2003 مصطفى الكاظمي، يوم الثلاثاء، العراقيين إلى الصبر من أجل التغلب على ارتفاع أسعار السلع والبضائع وخاصة المواد الغذائية منها، وعلى النقص الحاصل في الخدمات.

جاء ذلك في تصريح أدلى به الكاظمي اليوم خلال زيارته معمل السجّاد اليدوي في مدينة الكاظمية ببغداد.

وقال الكاظمي:

“نحن نمرّ بتحديات كبيرة، والسبب هو الفساد وسوء الإدارة. لنتذكر أن البناء يستغرق سنوات إلّا أن الخراب يأتي بلحظات”.

وأضاف “نحن بحاجة الى بناء العراق سويةً، وأن نكون صبورين إزاء التحديات اليومية، التحديات بشأن الأسعار أو الخدمات”.

وتابع الكاظمي بالقول إن “هذه الحكومة جاءت في ظروف صعبة ومعقدة جداً، وسجلنا فيها نقاط نجاح مهمة”.

وقدم النائب الأول لرئيس البرلمان الخامس بعد إحتلال البلد، حاكم الزاملي، اليوم الثلاثاء، خمسة مقترحات إلى رئيس الوزراء السابع بعد سنة 2003، لمعالجة ارتفاع أسعار المواد الغذائية.