رئيس الوزراء السابع في العراق بعد 2003 يبحث مع ولي عهد ابو ظبي محمد بن زايد الملفات ذات الاهتمام المشترك

بعد وصول رئيس الوزراء السابع في العراق بعد سنة 2003، مصطفى الكاظمي، إلى دولة الإمارات، اليوم الأحد 4 نيسان/ أبريل 2021، في زيارة رسمية واستقباله من قبل ولي عهد ابو ظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة محمد بن زايد آل نهيان، ترأس الاثنان الاجتماع الموسع لوفدي البلدين والذي يُتوقع أن ينتهي بالتوقيع على عدة اتفاقيات ومذكرات التفاهم.

وأفاد المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء السابع بعد 2003 في بيان:

بأنه جرت في قصر الوطن بدولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم الاحد، مراسم الاستقبال الرسمي لرئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، من قبل محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة.

وجرى خلال الاستقبال الرسمي عزف النشيد الوطني العراقي والنشيد الوطني الاماراتي وتفتيش حرس الشرف، واطلاق 21 اطلاقة مدفعية ترحيبية، اضافة الى مرافقة كوكبة الخيالة عجلة رئيس مجلس الوزراء .

ويجري الكاظمي، زيارة رسمية الى دولة الامارات العربية المتحدة، يبحث فيها تعزيز العلاقات الثنائية وتطوير التعاون المشترك بين البلدين، الى جانب بحث الملفات ذات الاهتمام المشترك.

وكان في استقبال السيد الكاظمي والوفد المرافق له، في مطار أبو ظبي محمد بن زايد ووزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي.

وبعد وصوله ترأس رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، مع محمد بن زايد آل نهيان الاجتماع الموسع للوفدين العراقي والاماراتي.

المخابرات العراقية ترد على اتهام عصائب اهل الحق بـ إدارة دولة الامارات للجهاز العراقي!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.