رئيس الوزراء السابع في العراق بعد 2003 يعزي بوفاة رئيس المجلس الشيعي في لبنان

عزّا رئيس الوزراء السابع بعد إحتلال العراق من قبل الولايات المتحدة الأمريكية سنة 2003 مصطفى الكاظمي، اليوم الاحد، الحكومة والشعب اللبناني بوفاة رئيس المجلس الإسلامي الشيعي في لبنان، الشيخ عبد الأمير قبلان، الذي توفي أمس السبت عن عمر 85 عاماً.

وقال الكاظمي في بيان :

“نتقدّم إلى الأمة الإسلامية والشعب اللبناني الشقيق، بخالص العزاء وعميق المواساة برحيل العالم رئيس المجلس الإسلامي الشيعي في لبنان، الشيخ عبد الأمير قبلان، إنّا لله وإنّا إليه راجعون”.

وأضاف “وإذ نسأل الله العلي القدير الرحمة والمغفرة للراحل الكبير، نستذكر سنوات عمره المبارك التي قضاها في خدمة الإنسانية، والحثّ على التآخي والتقريب بين مختلف الأديان والمذاهب، وجميع أطياف الشعب اللبناني الشقيق، بالموعظة الحسنة والعمل المخلص”.

والشيخ قبلان ولد عام 1936 في بلدة ميس الجبل جنوبي لبنان، وفي العام 1994، انتخب آية الله محمد مهدي شمس الدين رئيساً للمجلس الإسلامي الشيعي الأعلى كما انتخب قبلان بالإجماع نائباً للرئيس.

وعلى إثر إصابة آية الله شمس الدين بمرض عضال ودخوله إلى المستشفى في العام 2000، تولى المفتي قبلان مهام رئاسة المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى.

والمجلس الإسلامي الشيعي في لبنان كان أول مركز رسمي للشيعة بالبلاد حيث تم تأسيسه في العام 1969 من قبل آية الله موسى الصدر، وهو يوازي أهمية دار الفتوى لدى السنة.

عبدالامير قبلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.