رئيس الوزراء السابع في العراق بعد 2003 يوجه بملاحقة مرتكبي الاعتداء على مكتب النائب شاخوان عبد الله في كركوك

وجه رئيس الوزراء السابع بعد إحتلال العراق من قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية سنة 2003 مصطفى الكاظمي، الأجهزة الأمنية والجهات المختصة بملاحقة مرتكبي الاعتداء ضد مكتب النائب الثاني لرئيس مجلس النواب العراقي الخامس بعد إحتلال البلد، عن الحزب الديمقراطي الكردستاني شاخوان عبد الله ومنع تكرار هذه الأعمال.

وذكر بيان للمكتب الإعلامي لشخوان ان:

شاخوان عبد الله تلقى إتصالا هاتفيا من رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي الذي أدان وبشدة الاعتداء الإرهابي على مكتبه في محافظة كركوك مساء أمس.

واضاف البيان:

ان الكاظمي وجه الأجهزة الأمنية والجهات المختصة بملاحقة الجناة ومنع تكرار هذه الأعمال الإرهابية الجبانة وتعزيز الأمن في عموم المحافظة، مؤكداً على استمرار دعمه للمؤسسة التشريعية للدورة النيابية الخامسة لأداء المهام وسن القوانين والتشريعات اللازمة للمرحلة القادمة بما ينسجم مع تطلعات المواطنين وحجم التحديات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.