رئيس الوزراء الـ5 بعد2003 يحذر من تشكيل الدولة العميقة الجديدة في العراق!؟

حذر رئيس الوزراء الخامس بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 في العراق رئيس المكتب السياسي لحزب الدعوة الاسلامية حيدر العبادي، اليوم الخميس 20 يونيو2019، من دولة عميقة جديدة، تكون أعمق من الدولة العميقة الحالية، من خلال سيطرة جهات على ملف الدرجات الخاصة.

وقال القيادي في فريق العبادي البرلماني، علي السنيد، في بيان ان “ائتلاف النصر، مع انهاء ملف الدرجات الخاصة بأسرع وقت ممكن، وليس مع تأجليه، لكن يجب حسمه وفق ضوابط المهنية والكفاءة، واختيار شخصيات بعيدة عن الاحزاب وسطوتها، وتكون شخصيات من أبناء المؤسسة او الدائرة”.

وأضاف ان “هناك جهات تريد السيطرة على ملف الدرجات الخاصة، من أجل انشاء دولة عميقة جديدة، تكون اعمق من الدولة العميقة الحالية، ولهذا يجب الحذر من هذه الخطوات، فلا يمكن جعل مؤسسات الدولة ومصالح المواطنين بيد جهات سياسية متنفذة”.

وأقر مجلس النواب في شهر كانون الثاني الماضي قانون الموازنة الاتحادية لعام 2019 ، والتي ألزمت حكومة عادل عبد المهدي بإنهاء إدارة مؤسسات الدولة بالوكالة عدا الأجهزة الأمنية والعسكرية في موعد أقصاه 2019/6/30.

واعتبر قانون الموازنة العامة في مادته “58 ” أن أي إجراء بعد هذا التاريخ يعد باطلا، ولا يترتب عليه أي أثر قانوني، على أن تقوم الدائرة المعنية بإيقاف جميع المخصصات المالية والصلاحيات الإدارية في حال استمراره.

الدولة العميقة المرعوبة من ضياع الامتيازات تطرح ورقة حيدر العبادي!؟- قاسم المرشدي

علي السنيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.