رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي يعتذر الى شقيقه عماد بعد الإتصال التلفوني الاول في هيأة التقاعد

قدم رئيس الوزراء السابع في العراق بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 مصطفى الكاظمي، الإثنين، اعتذاراً لشقيقه الأكبر عماد..بعد المكالمة الهاتفية الغاضبة، فيما أوضح تفاصيل ما جرى في دائرة التقاعد.

وقال الكاظمي في تسجيل صوتي 11 آيار/مايو 2020، :

“أعرف حجم الظلم الذي وقع عليك في سجون النظام السابق وبعد سقوط النظام عندما تعرضت لمحاولة اغتيال، ومستاء من سوء الفهم الذي تعرضت له في بعض مواقع التواصل”.

وأضاف، “كنت في زيارة إلى هيئة التقاعد العامة وفجأة سمعت باسمك من بين المعاملات وأنت غير موجود، فصار عندي ردة فعل أحسست أن وجود اسمك هو نوع من التميز والمحسوبية، لكن المدير العام أبلغني بعد المكالمة أن ماحصل هو سؤال عن معاملتك التقاعدية وليس للوساطة”.

وتابع، “أرجو أن تقبل اعتذاري، أنت تعرف حجم الضغوط التي نتعرض لها في العراق أنت تبقى أنت أخي العزيز والكبير، ولكن المسؤولية تتطلب مني أن أنظر للأمور بعين واحدة، أكرر اعتذاري وتحياتي”.

رئيس الوزراء الـ7 بعد 2003 مصطفى الكاظمي يتصل تلفونيا بـ شقيقه ويحذره من استغلال صلة القرابة بينهما!

مصطفى الكاظمي في هيأة التقاعد في بغداد
رئيس الوزراء السابع بعد 2003 مصطفى الكاظمي يعتذر الى شقيقه عماد بعد الإتصال التلفوني الاول في هيأة التقاعد

مصطفى الكاظمي يعتذر الى شقيقه عماد بعد الإتصال التلفوني الاول في هيأة التقاعد

Gepostet von ‎AliraqNet العراق نت‎ am Montag, 11. Mai 2020

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.