رحيل الفنانة فاتن حمامة

بدأت فاتن حمامة في سن العاشرة التمثيل في السينما ومثلت في اكثر من مئة فيلم وعملت مع اكبر المخرجين المصريين والممثلين، وبينهم زوجها السابق عمر الشريف الذي اعتنق الإسلام ليتمكن من الزواج منها.
وتعتبر فاتن حمامة من قبل الكثيرين علامة بارزة في السينما العربية، حيث عاصرت عقودا من تطور السينما في مصر، وساهمت بشكل كبير في صياغة صورة جديرة بالاحترام لدور المراة العربية من خلال تمثيلها منذ 1940. وتم اختيار 18 من افلامها ضمن افضل ما انتجته السينما المصرية.
وفي تفاصيل الوفاة نقلت صحيفة “الوطن” المصرية بنشر تفاصيل جديده حول وفاه الفنانة فاتن حمامة، مساء اليوم، والتي جاءت بحسب الصحيفة، نتيجة هبوط مفاجئ في الدورة الدموية.
وذكرت الصحيفة أن مصادر مقربة من الفنانة الراحلة، انها كانت تتناول الغداء مع زوجها الدكتور محمد عبد الوهاب، ما بين الساعه الرابعة والخامسة من مساء اليوم، في الطبقة الأرضية من فيلتهم التي يعيشان فيها في منطقه التجمع الخامس، وبعد انتهائهما من تناول وجبة الغداء صعدا إلى الطبقة العليا، وعند صعودها شعرت الفنانة بالتعب، وطلبت من زوجها ان يتركها لتصعد بمفردها، ولكنها سقطت على الارض، قبل وصولها الى غرفتها في الطبقة العليا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.