رد كردي: خالد شواني لم يحمل السلاح ضد الدولة العراقية في كركوك

علق عضو الاتحاد الوطني الكردستاني، محمود خوشناو، الاربعاء، 13 ايار 2020، على اتهام العضو في الحزب المرشح لوزارة العدل في الحكومة السابعة بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 برئاسة مصطفى الكاظمي، خالد شواني، بحمل السلاح بوجه الجيش العراقي، في كركوك.

وقال خوشناو، إن شواني لم يحمل السلاح ضد الدولة العراقية، وضد القوات الأمنية، وجميع سكان كركوك يعرفون أنه كان واحدا من عوامل الاستقرار والسلم الأهلي في المدينة.

ورأى أن اعتراضات بعض الكتل الشيعية على ترشيح، خالد شواني لوزارة العدل غير منطقية بهذا الجانب.

وأضاف: ليس لدينا اعتراض، أو تمسك بترشيح خالد شواني، وقدمنا 4 أسماء لرئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، وهو حر في اختيار احدها، ونحن لا نتمسك باسم معين، الأهم لدينا ان تنجح وتعبر حكومة الكاظمي هذه الأزمة.

وكان النائب عن ائتلاف دولة القانون، عبد الهادي السعداوي، قال الثلاثاء، إن المرشح لحقيبة وزارة العدل، خالد شواني، حمل السلاح ضد الجيش العراقي، في محافظة كركوك.

واستبعد السعداوي في تصريح صحفي، تمرير خالد شواني وفؤاد حسين لحقيبتي الخارجية والعدل في البرلمان، مبينا ان فؤاد حسين هدر المال في وزارة المالية وعليه ان يحال الى القضاء للتحقيق معه.

وأضاف أن خالد شواني، حمل السلاح، بوجه الجيش العراقي، ولا يمكن تمريره في البرلمان لوزارة العدل.

خالد شواني

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.