زعيم التيار الصدري: ادعو الى وقف الحرب في اليمن والتطبيع مع اسرائيل بـ الحوار وليس بـ العنف!

اتهم زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر اليوم الخميس جهات مسلحة بزج العراق في حرب إقليمية “خطرة” من خلال استهداف دولة خليجية بحجة التطبيع مع إسرائيل.

وقال الصدر في تغريدة على مواقع “تويتر” اليوم:

“بعد العنف المتصاعد في العراق من قبل جهات مسلحة إرهابية ضد مصالح الشعب والكتل السياسية سارع بعض الإرهابيين الخارجين عن القانون الى زج العراق بحرب إقليمية خطرة من خلال استهداف دولة خليجية بحجة (التطبيع) أو بحجة حرب اليمن أو ما شاكل ذلك”.

وأضاف:

“وعموما فإني أرفض رفضا قاطعا زج العراق بمثل هذه الصراعات، وأضم صوتي للمطالبين بوقف الحرب ضد اليمن وأضم صوتي الى وقف التطبيع مع العدو الصهيوني”، مستدركا القول “إلا إن ذلك لا يكون بالعنف والاقتتال بل بالحوار والتفاهم مع الدول الإقليمية ولا يكون بتعريض المقدسات في العراق وشعبه للخطر، فالعراق بحاجة للسلام والهيبة وعدم التبعية لأوامر الخارج”.

الصدر شدد بالقول إنه “من المهم ألّا يكون العراق منطلقا للاعتداء على دول

الجوار والدول الإقليمية”، داعيا الحكومة الاتحادية الى “التعامل مع الفاعلين بجد وحزم وإلا فإنها ستكون مقصرة بل قد يتسبب سكوتها بما لا يحمد عقباه”.

الإمارات: اعتراض وتدمير 3 طائرات مسيرة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.