زعيم عصائب اهل الحق: الأمور لن تنزلق الى حرب شيعية-شيعية مؤكدا وجود اسرائيل في كردستان والدولة واللادولة في العراق!

اكد زعيم حركة عصائب اهل الحق” 12 مقعدا من إجمالي 329 مقعدا في مجلس النواب” قيس الخزعلي، الاربعاء، على عدم السماح للأمور بأن تنزلق الى حرب شيعية-شيعية، مشيرا الى تواجد اسرائيلي في الانبار ومحافظات اخرى اضافة لكردستان.

وقال الخزعلي في تصريح، اليوم (2 حزيران 2021)، ان “من يتهمونا بأننا (اللادولة) هل قاموا ببناء الدولة منذ 2003 الى اليوم”؟، واذا كان “هناك قوى (لا دولة) وسلاح منفلت فسببه من لم يقم بواجبه تجاه الدولة”.

واضاف، ان:

“من يسمونهم (اللادولة) هم من حملوا السلاح وقاوموا الاحتلال ودافعوا عن السيادة ولو كان هناك منظومة عسكرية وامنية، لما حمل المتطوعون السلاح وحاربوا داعش”.

واوضح، انه “لن نسمح ان تنزلق الامور الى حرب شيعية-شيعية والوعي والمحددات والضوابط الموجودة تمنع ذلك و سرايا السلام وابناء التيار الصدري هم الحشد وهم المقاومة ولن يصطدموا بقوات الحشد ومستوى الوعي عن التيار والسيد مقتدى الصدر لا يسمح بحدوث اي اشتباه او احتكاك والموساد يعمل على اغتيال شخصيات من الكتائب وسرايا السلام من اجل جرهم الى الاقتتال”.

وتابع الخزعلي، ان “هناك تواجدا عسكريا اميركيا غير مشروع ويتوجب على الدولة اخراج هذه القوات وفق الدستور وقرار البرلمان واذا أخرجت القوى السياسية والحكومة القوات الاميركية من البلاد سنقوم بإلقاء السلاح”.

واشار الى ان “التواجد الاسرائيلي في العراق وليس كردستان فقط اكثر مما يتوقعه المتوقع واسرائيل كانت تعمل سابقا بادواتها في العراق اما اليوم فهم موجودون بأنفسهم في اكثر من محافظة”.

وبين، ان “التواجد الاسرائيلي في مدينة الانبار من خلال واجهات كثيرة والاسرائيليون تواجدوا عبر منظمات مجتمع مدني وشركات ومن خلال جوازات مزورة”، على حد تعبيره.

مقتدى الصدر- قيس الخزعلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.