سعد الحريري يكشف عن حزمة اصلاحات والجماهير اللبنانية ترد: كلن يعني كلن..ثورة..ثورة

قال رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري اليوم الاثنين 21 اكتوبر2019 إنه تم الاتفاق على الإجراءات المطلوبة وعلى موازنة 2020 التي تخلو من أي ضرائب وبعجز 0.6%، مشدداً على أن ورقة الإصلاحات انقلاب اقتصادي في لبنان.

وجاء في كلام الحريري، بعد اجتماع الحكومة حول الإصلاحات الاقتصادية، أن الانفجار سببه حالة من اليأس وصل إليها الشارع، مؤكدا بأنه “لن نسمح بتهديد المحتجين في الشارع”.

الحريري للمتظاهرين: صوتكم مسموع!
وقال: “الهدف من الممارسة السياسية تأمين كرامة الناس وأساسها الكرامة الفردية التي تأتي من خلال تأمين العمل والطبابة ومختلف الخدمات”.

في حين أشار إلى أن “هذه القرارات قد لا تحقق مطالب الشارع، لكنها تحقق مطالبي منذ سنتين”، قائلا إن “الإصلاحات ليست مقايضة وأنتم من تقررون نهاية الاحتجاجات”.
ولفت إلى أن “اليأس دفع الشباب إلى النزول إلى الشارع، وهم يطالبون باحترام كرامتهم، وأمام هذا الواقع أعطيت شركائي في الحكومة مهلة 72 ساعة”.

سأدعم انتخابات برلمانية مبكرة
وتوجه بكلمة للمواطنين قائلا: “إذا أراد المحتجون انتخابات برلمانية مبكرة فسأدعم ذلك”
وأبرز الإصلاحات، بحسب الحريري:

1- خفض 50% من عجز الكهرباء في لبنان

2- إلغاء وزارة الإعلام وعدد من المؤسسات الأخرى ودمج عدد من المؤسسات العامة.

3- تخفيض رواتب الوزراء والنواب بنسبة 50%.

4- قانون لاستعادة الأموال المنهوبة.

5- قانون لتشكيل هيئة لمكافحة الفساد.

6- تعيين مستشار مالي لتحديد التوجه بالنسبة إلى خصخصة قطاع الخليوي على أن نتخذ القرار لاحقاً في مجلس الوزراء.

7- إقرار مشاريع المرحلة الأولى من “سيدر”، خلال 3 أسابيع.

8-وضع “سكانر” على المعابر الشرعية وضبط المعابر غير الشرعية.

9- تعزيز الحماية الاجتماعية ورصد اعتماد 20 مليار ليرة لبرنامج دعم الأسر الأكثر فقرا.

10- دعم التصدير عبر إدراج بند في الموازنة لدعم الصادرات المصنعة في لبنان.

11- إشراك القطاع الخاص في بورصة بيروت وطيران الشرق الأوسط وكازينو لبنان ومرفأ بيروت وإدارة حصر التبغ والتنبك ومنشآت النفط.

12 – رفع الضرائب على أرباح المصارف.

13- القطاع المصرفي اللبناني ومصرف لبنان المركزي سيساهم بخفض العجز بـ5100 مليار ليرة في موازنة 2020.

14- خفض موازنات مجالس (المهجرين – الجنوب – الإنماء والإعمار) بنسبة 70%.

15- إقرار مشروع العفو العام وإقرار ضمان الشيخوخة قبل آخر السنة.

16- 160 مليون دولار لدعم القروض السكنية في لبنان.

لقد كسرتم الهوية الطائفية!
وتوجه للمتظاهرين قائلا: “صوتكم مسموع وإذا كانت الانتخابات النيابية المبكرة هي هدفكم، فأنا معكم وأنتم البوصلة ولولاكم لما وصلنا إلى هذه المرحلة”.

وتابع: “أنتم أعدتم الهوية اللبنانية إلى مكانها الصحيح خارج أي قيد طائفي”.

المتظاهرون غير مقتنعين بالإجراءات
وبحسب ما أفادت “الوكالة الوطنية للإعلام”، فإن المتظاهرين تحلقوا حول مكبرات الصوت أثناء كلمة الرئيس سعد الحريري، وعند ذكر كل بند كانوا يهتفون “ثورة” و”الشعب يريد إسقاط النظام” ” كلن يعني كلن”.

بما يشير إلى أن معظم ردود الفعل الأولية على كلام الحريري غير مقتنعة بالإجراءات المعلنة.

وفي سياق متصل، ذكر موقع رئاسة مجلس الوزراء على تويتر، في تغريدة، “وقّع رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون مشروع موازنة عام 2020 وحوّله إلى مجلس النواب في مهله الدستورية”.

سعد الحريري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.