سعد المطلبي: نوري المالكي رفض دعوة كردية سنية للعودة للسلطة بعد إعتذار محمد توفيق علاوي!

كشف ائتلاف دولة القانون، عن تلقي رئيسه أمين عام حزب الدعوة الإسلامية نوري المالكي عروضا من اطراف شيعية وسنية وكردية لتكليفه برئاسة الوزراء مرة ثالثة لكنه رفض ذلك، فيما كشف عن نصيحة وجهها المالكي لرئيس الوزراء المعتذر البرلماني والوزير السابق المكلف يتشكيل الحكومة العراقية السابعة بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 محمد توفيق علاوي.

رئيس الوزراء الخامس في العراق بعد 2003: لا مانع من عودتي شريطة موافقة المتظاهرين!

وقال عضو الائتلاف سعد المطلبي في تصريحات متلفزة، إن:

“أطرافا شيعية وسنية وكردية جاءت لرئيس ائتلاف دولة القانون وعرضت عليه تكليفه برئاسة الوزراء وقالت له ان البلاد بحاجة له”، مبينا أن “المالكي رفض ذلك العرض”.

وأضاف المطلبي، أن “تكليف المالكي برئاسة الوزراء للمرة الثالثة يحتاج إلى عمل كبير خصوصا ان سائرون برئاسة مقتدى الصدر سوف تعارض”.

من جانب أكد المطلبي أن “رئيس الوزراء المعتذر محمد توفيق علاوي زار المالكي الاسبق أربع مرات قبل وبعد ترشيحه لرئاسة الوزراء”، لافتا إلى أن “المالكي نصحه بعدم الترشح لرئاسة الوزراء”.

سعد المطلبي

نص اعتذار محمد توفيق علاوي عن تشكيل الحكومة العراقية السابعة بعد 2003

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.