سقوط منفذ عرعر الحدودي بين العراق والسعودية بيد تنظيم داعش

وجه عثمان الغانمي وزير الداخلية في الحكومة العراقية السابعة بعد سنة 2003 برئاسة مصطفى الكاظمي اليوم الاربعاء، بتوقيف ثلاثة ضباط كبار في قيادة قوات حرس الحدود
وقال مصدر امني، ان الغانمي وجه بإيداع ثلاثة ضباط برتب كبار يعملون في قيادة قوات حرس الحدود بالتوقيف وذلك على خلفية هجوم لتنظيم داعش على أحد النقاط والاستيلاء على اسلحة للمنتسبين في منطقة عرعر، ولفت المصدر الى ان من بين الضباط الذي شملهم التوجيه اللواء ستار
وتحدث مصدر أمني، الأربعاء، عن تفاصيل التعرض الذي شنه عناصر من تنظيم داعش ضد نقطة أمنية على الحدود العراقية – السعودية.
وقال المصدر، 28 نيسان 2021، إنه:

“عند الساعة الحادية عشرة ليلا، انسحبت قوة امنية من مرابطتها، عقب هجوم لداعش انتهى بسيطرة عناصر التنظيم على المرابطة والاستيلاء على اسلحة المنتسبين التي تركت في الموقع”.
وأضاف أنه:

“في اليوم التالي وبعد معرفة القيادات الأمنية بالحاثة، توجهت قوة أمنية الى الموقع المقصود، حيث تعرضت الى انفجار عبوة ناسفة اسفرت عن اصابة ضابط برتبة نقيب واصابة اثنين من المنتسبين الأمنيين”.
ووجه وزير الداخلية عثمان الغانمي، بإيداع ثلاثة ضباط كبار في حرس الحدود، التوقيف، إثر هجوم نفذه عناصر ينتمون إلى داعش في محافظة الأنبار بالقرب من عرعر على الحدود المشتركة مع السعودية.

افتتاح معبر عرعر بين العراق والسعودية المغلق منذ عام 1990