سلمان عبد، اتقبل التعازي بالبنوك الايرانية!؟

اتقبل التعازي و المواساة بما حل بي اخيرا من فقدان اموالي ” عشر دفاتر ” التي اودعتها بالبنوك الايرانية ، والان كاعد بمقهى رضا علوان تعالوا عزوني وطيبو خاطري ، لو متبرع بيهن للسيد ” العلاق” كخمس جده جان دخلت الجنة .
يبوه …. يبوه

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.