سهام الموسوي: بديل محمد توفيق علاوي كذلك شيعي وهذا ثابت منذ 2003!

كشف تحالف الفتح، اليوم الثلاثاء، 3 آذار 2020، عن سبب تأييده لتمرير حكومة محمد توفيق علاوي، مستبعدا اختيار مرشح لرئاسة الوزراء من غير المسلمين الشيعة.

وقالت عضو التحالف، عن منظمة بدر النائب سهام الموسوي إن:

“الاجتماعات بين الكتل السياسية لازالت مستمرة، لاختيار شخصية لرئاسة الحكومة، عقب عدم تمرير البرلماني ووزير الإتصالات السابق الشيعي، محمد توفيق علاوي”، مؤكدة على “ضرورة أن “تتفق الكتل السياسية على مرشح لتولي مهام الحكومة المؤقتة”.

وثيقة+فيديو..رئيس الوزراء السادس في العراق بعد2003: بناءا على توجيه اية الله السيستاني اقدم استقالتي!؟

وأوضحت أنه :

“لا يوجد لحد الآن أي اتفاق على ترشيح شخصية معينة لشغل المنصب”، مبينة “ننتظر الاجتماعات لحسم المرشح الجديد”.

برلماني: نشكر الذين غلبوا مصلحة الوطن على المصلحة الحزبية والشخصية ولم يصوتوا لمحمد توفيق علاوي!

وبشأن امكانية تولي شخصية من خارج الطائفة الشيعية المنصب، أوضحت الموسوي أن:

“الحكم في العراق بعد 2003 أصبح توافقياً، حيث تم توزيع منصب رئاسة الجمهورية إلى الكرد، ورئاسة مجلس النواب إلى السنة، ورئاسة الحكومة إلى الشيعة”، مستبعدة أن “يتم التوافق على شخصية غير شيعية لتولي رئاسة الحكومة، الا في حال تغيير التوافقات التي بنيت على أساسها العملية السياسية في البلاد”.

وأعلن محمد توفيق علاوي، في وقت متأخر من مساء أمس الأول الأحد، اعتذاره عن التكليف الخاص بتشكيل الحكومة العراقية للفترة الانتقالية، خلفاً لرئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي.

وجاء الإعلان بعد ساعات على إخفاق البرلمان في عقد جلسة استثنائية للتصويت على منح الثقة لحكومته لعدم حصول النصاب القانوني. فقد حضر 115 نائبا من أصل 329 نائبا عدد مقاعد البرلمان.

نص اعتذار محمد توفيق علاوي عن تشكيل الحكومة العراقية السابعة بعد 2003

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.