شيخ الأزهر يشيد بـ ابطال اللقاح موديرنا وفايزر ويدعوهم لعدم خذلان الفقراء واللاجئين في حقهم للحصول على اللقاح

وصف شيخ الأزهر الشريف الإمام الأكبر أحمد الطيب العلماء الذين يعملون لتطوير لقاح كورونا بالأبطال، داعيا الشركات المنتجة إلى عدم “خذلان” الفقراء واللاجئين في حقهم للحصول على اللقاح.

وقال الإمام الطيب في صفحته الرسمية على فيسبوك، اليوم الاثنين 16 تشرين الثاني/ نوفمبر2020:” ما يبذله العلماء والباحثون من جهود في سبيل تقديم لقاح كورونا للعالم عطاءٌ سخيٌّ ومقدرٌ من أبطالٍ اختصهم الله بالمحافظة على حياة البشر في ظل جائحةٍ أودتْ بحياة أكثر من مليون شخص، ولا تزال تهدد العالم”.

وأضاف شيخ الأزهر: “يجب ألا يُخذَل الفقراء واللاجئون في حقهم للحصول على هذا اللقاح، وأن تقر الشركات المنتجة سياسةً عادلةً لتوزيع اللقاح؛ انطلاقًا من رسالتها وضميرها الإنساني، بعيدًا عن أسواق التجارة والحسابات المادية.

وجاءت كلمة الطيب في أعقاب إعلان شركة موديرنا عن نجاح لقاحها بنسبة 94.5 في المئة خلال التجارب النهائية، وذلك بعد إعلان مماثل قبل أيام من شركة فايزر بشان لقاح ثبتت فعاليته بنسبة تفوق 90 في المئة.
وبدأت الطلبات الدولية تنهال على اللقاح الواعد، فيما حددت الاتحاد الأوروبي سقفا لسعر الجرعة يستهدف التفاوض بشأنه مع الشركة المنتجة.

وبحسب وكالة رويترز، تريد المفوضية الأوروبية التوصل إلى اتفاق مع شركة موديرنا لتوريد الملايين من جرعات لقاح كورونا، بسعر أقل من 25 دولارًا بالجرعة ، بحسب مسؤول في الاتحاد الأوروبي مشارك في المحادثات.

من جانبه، قال ماثيو هيبورن، رئيس اللقاحات في برنامج تسريع تطوير لقاح كورونا في الولايات المتحدة، إن لقاح موديرنا سيكون سهل التوزيع، لا سيما في المناطق الريفية، لأنه يمكن تخزينه لمدة شهر واحد في درجات حرارة الثلاجة القياسية.

وقالت شركة موديرنا يوم الاثنين إنه من المتوقع أن يكون لقاحها مستقرًا عند درجات حرارة الثلاجة القياسية من 2 إلى 8 درجات مئوية (36 إلى 48 درجة فهرنهايت) لمدة 30 يومًا، ارتفاعًا من التوقعات السابقة التي تصل إلى سبعة أيام.

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.