صواريخ كاتيوشا تهاجم قاعدة بلد الجوية شمال بغداد

تعرضت قاعدة بلد في شمال يغداد بمحافظة صلاح الدين لقصف صاروخي أدى إلى إصابة جنديين عراقيين.

وقال مسؤول إعلام محافظة صلاح الدين جمال عقاب، اليوم الأحد 18 نيسان 2021:

“وقع هجوماً صاروخياً بست صواريخ كاتيوشا مساء اليوم على قاعدة بلد الجوية، سقط اثنان منهما وسط القاعدة الجوية، وأربعة صواريخ خارجها، مما تسبب بأضرار لبعض المباني داخل القاعدة، فضلاً عن جرح شخصين”.

من جانبه، أوضح اللواء الركن آمر قاعدة بلد الجوية، ضياء محسن :

أنه “سقط صاروخان داخل قاعدة بلد الجوية ما أدّى إلى جرح عنصرين من القوات الأمنية، إصابة أحدهما بليغة”.

فيما أعلنت خلية الإعلم الأمني الحكومية أن استهداف قاعدة بلد الجوية جرى بواسطة “خمسة صواريخ” انطلقت من منطقة (دوجمة) التابعة لقضاء الخالص، مشيرةً إلى ان “الاستهداف أدى إلى إصابة اثنين من منتسبي فوج حراسة وحماية القاعدة”.

وفي بيانها توعدت “برد صارم من قبل قواتنا الامنية العراقية التي لن تتوانى في الدفاع مقدرات الدولة ومنها هذه القاعدة الجوية”.

وتقع قاعدة بلد في محافظة صلاح الدين، وتعدّ القاعدة الأساسية لطائرات ال(F16) العراقية، وكانت تضم مجموعة متعاقدين وعناصر تابعين لشركة أمنية أميركية مسؤولة عن صيانة والإشراف على الطائرات، قبل إنسحابهم منها.

وهذا آخر هجوم من سلسلة هجمات مماثلة تنسبها واشنطن عادة لفصائل مسلحة موالية لإيران في العراق. وفي 4 آذار، قضى متعاقد أميركي مدني في هجوم استهدف قاعدة عين الأسد في غرب العراق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.