ضاحي خلفان: الاكراد شعب يستحق دولة وقد حان وقتها

جدد مسؤول الأمن السابق في دبي ضاحي خلفان تأييده لإعلان استقلال كوردستان عن العراق، قائلا إنه يتعين على الكورد ان يكونوا مستقلين ويقطعوا الطريق امام الدول التي يعيشون فيها والتي اشار الى انها “حطمت آمالهم وطموحاتهم”.
ويعتزم اقليم كوردستان اجراء استفتاء على استقلاله في 25 من الشهر الجاري بما يشمل مدن الاقليم والمناطق المتنازع عليها والكورد العراقيين في المهجر.
وقال خلفان على حسابه الرسمي في تويتر إن الحديث عن قيام دولة كوردية مستقلة “حق مشروع والاستفتاء وسيلة لتحقيق المبتغى”.
والاستفتاء المزمع في كوردستان سيكون نواة نحو تشكيل دولة يرى المسؤولون الكورد انها ستكون عامل استقرار في المنطقة لاسيما في العراق.
وتساءل خلفان “لماذا لا يكون الاكراد مستقلين؟ كفاهم استغلال من الدول التي حطمت آمالهم وطموحاتهم”.
وتابع “إن كنا نريد الحق (فأن) الاكراد شعب يستحق دولة… لا ان يعيش اهله مهمشون ابدا”.
وقال خلفان إنه حان الوقت لرفع الغبن عن الكورد.
وذكر ايضا انه على الرغم من أن الفرس هم اقلية في ايران لكن لديهم دولة.
وجاءت تعليقات المسؤول الإماراتي في الوقت الذي رفضه فيه اقليم كوردستان دعوات من جانب طهران وبغداد وانقرة لتأجيل الاستفتاء.
وأظهر آخر استطلاع أجرته الجامعة الأمريكية في كوردستان- دهوك بان أكثر من 84 بالمئة من الكورد الذين شملهم الاستبيان يؤيدون استقلال كوردستان عن العراق.
وشمل الاستطلاع الذي أعلنت نتائجه في آب أغسطس 2016، معظم المناطق المتنازع عليها بين كوردستان وبغداد، بما في ذلك كركوك.
ويريد الكورد إقامة دولة مستقلة بهم منذ انتهاء الحرب العالمية الأولى على الأقل عندما قسمت القوى الاستعمارية الشرق الأوسط لتترك الأراضي التي يسكنها الكورد منقسمة بين تركيا وإيران والعراق وسوريا.