طائرة مسيرة تستهدف المخابرات العراقية في حي المنصور بالعاصمة بغداد

قال مصدر أمني عراقي، إن طائرة مسيرة سقطت بالقرب من مقر جهاز المخابرات العراقية غربي العاصمة بغداد، من دون وقوع إصابات.

وقال المصدر، إن:

“طائرة مسيرة مجهولة المصدر سقطت قبيل منتصف ليل يوم الأربعاء 22 كانون الأول/ ديسمبر 2021 بشكل مفاجئ بمنطقة المنصور غربي العاصمة بغداد”.

ولفت إلى أن:

“منطقة سقوط الطائرة لا تبعد سوى 1500 متر من المقر الرئيس لجهاز المخابرات العراقي”.

وأوضح المصدر أن:

“الطائرة وبعد إجراء الفحص تبين أنها لا تحمل أسلحة أو متفجرات، كما لم يعرف حتى الآن الجهات التي تقف وراء إرسالها إلى المنطقة أو الهدف منه”.

وفي الـ11 من نوفمبر/ تشرين ثاني2021، أعلنت بغداد نجاة رئيس الوزراء السابع بعد إحتلال العراق من قبل الولايات المتحدة الأمريكية سنة 2003، مصطفى الكاظمي من محاولة اغتيال فاشلة، عبر هجوم بثلاث طائرات مسيرة مفخخة بمتفجرات، تم إسقاط اثنتين منها، بينما سقطت الثالثة في مقر إقامته بالعاصمة بغداد، ما أصاب عددا من حراسه.

والهجوم جاء بعد أيام على انتقادات تعرض لها القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء السابع بعد سنة 2003 من الفصائل المسلحة، على خلفية الطعن، في نتائج الإنتخابات العامة الخامسة بعد إحتلال البلد سنة 2003.


مقتدى الصدر: اذا لم تكشف هوية من حاول اغتيال رئيس الوزراء السابع في العراق بعد 2003 سـ نكشفها في المستقبل!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.