عالية نصيف تناشد الحكيم والصدر بالإطلاع على الوثائق التي تثبت فساد وزير الدفاع قبل القول أن استجوابه سياسي

ناشدت القيادية في ائتلاف دولة القانون عالية نصيف رئيس المجلس الأعلى الإسلامي عمار الحكيم وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بتشكيل لجنتين قانونيتين لدراسة الملفات التي تثبت فساد وزير الدفاع قبل القول ان الاستجواب سياسي ويعرقل حربنا ضد داعش.
وأوضحت في بيان تلقت “العراق نت” نسخة منه، : “إن هذه الأوراق المتعلقة بفساد الوزير تخص الفترة من 2014 الى 2016 ونحن خلال الفترة المذكورة نخوض حرباً ضد داعش، كما يجب أن لانختزل قيادة المعارك فقط بوزير شكلي صوتي متخصص بعقد المؤتمرات الصحفية ونلغي دور كبار القادة الميدانيين في العمليات المشتركة وجهاز مكافحة الإرهاب”.
وتابعت نصيف: “أطالب فقط بإنصاف الشعب العراقي من خلال قيام السيد عمار الحكيم والسيد مقتدى الصدر بتشكيل لجنتين قانونيتين لدراسة الأوراق التي تثبت فساد الوزير ليعرفوا من هو الذي يضر بحربنا ضد داعش بعدة طرق منها عدم تأهيل مستشفى كان من الممكن أن تعالج الكثير من جرحى الجيش والحشد الشعبي، والطائرات التي يستخدمها الوزير كان من الممكن أن تستخدم في إنقاذ الجنود المحاصرين، بالإضافة الى الأعتدة الفاشلة والخوذ الفاشلة، وكل شيء معزز بالوثائق”.
وخاطبت الحكيم و الصدر قائلة: “إذا كنتما حريصين على مصلحة الشعب العراقي وتريدان أن ننتصر على داعش فعليكما بالإطلاع على الحقائق من خلال الورق وليس من خلال الإصغاء الى ظاهرة صوتية متمثلة بالوزير”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.