عامل بريطاني فقير يصبح مليونيرا بفحص ‘دي أن ايه’!

بعد فحص بسيط للحمض الوراثي (دي أن أيه)، تحول عامل بريطاني فقير إلى مليونير، وورث قصرا عن أبيه تقدر قيمته بـ85 مليون دولار، يقع على بعد 1500 متر فقط من البيت المتواضع الذي نشأ فيه دون أن يعرف له أبا!

وأثبت فحص (دي أن أيه) أن جوردان أدلرد-روجرز “31 عاما” هو ابن غير شرعي للأرستقراطي الراحل تشارلز روجرز. وبذلك، انتقل جوردان للعيش في عزبة والده التي تتجاوز مساحتها ستة ملايين متر مربع.

ولطالما كانت عائلة الأم موقنة بأن المليونير تشارلز روجرز هو الأب، فقد كان الحبيب الأول لابنتهم التي أنجبت جوردان وعمرها 20 عاما فقط.

ونقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية عن زوج جدة جوردن قوله عن والدة جوردان: “لقد عادت إلى البيت ذات ليلة، وقالت لنا إنها حامل، وإنها لن تجهض”. وأضاف “هذا ما حصل. لم نقل بعدها شيئا. ولم يكن الأب طرفا بعدها أبدا، مع أننا عرفنا من هو”.

ومات المليونير تشارلز روجرز وحيدا في عزبته.

يقول ابنه جوردان وفق ما نقلته “ديلي ميل”: “يعتبرني الناس محظوظا، لكني مستعد لأن أتخلى عن كل شيء مقابل معرفة تشارلز أنني ابنه. لو عرف لربما اتخذت حياته مسارا آخر”.

ويخطط جوردان الآن لتأسيس جمعية خيرية، فهو ليس بحاجة إلى وظيفته البسيطة خادما لكبار السن.

القصر الذي ورثه جوردان أدلرد-روجرز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.