علاوي ينتقد إصلاحات العبادي ويؤكد انها لا تطال أصل المشكلات في العراق

انتقد رئيس ائتلاف الوطنية إياد علاوي الإصلاحات التي أعلن عنها رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي مؤكدا انها لا تطال أصلَ المشكلات في العراق وتعد تجاوزاً على الشركاءِ السياسيين بحسب تعبيره.
وأوضح علاوي في حديث لصحيفة الشرق الأوسط أن قرار إلغاء مناصب نواب رئيس الجمهورية غيرُ دستوري، لأنها مثبتة في الدستور العراقي وبصورةٍ قانونية كما ليس من حقه التدخلُ في مجالس المحافظات ولا دمجُ الوزارات الموجودة.
مشيرا إلى أن العبادي نشر القرارَ بموقع رئاسة الوزراء وكأنه هو الجريدةُ الرسمية ويذكره بأسلوب صدام حسين عندما كان يجتمع مع وزير أو مسؤول بينما الإذاعة تبث قرارَ إقالته أو إحالةِ هذا الوزير إلى التقاعد. وأكد علاوي أن ما يدور من حديثٍ حول الشراكة في الحكم غيرُ حقيقي ٍ , والدليل على ذلك أن رئيسَ الجمهورية فؤاد معصوم أكد أنه سمع بهذه الاجراءات الإصلاحية عن طريق الإعلام كما أن التغييرَ في المناصب يتم فقط بالأسماء حيث تأتي وجوهٌ وأسماءٌ من حزب الدعوة كما كان في السابق , وشدد علاوي على أن العبادي لا يختلف كثيرا عن سابقه المالكي حيث خسر العراقُ مع الأول مدينةَ الرمادي ومع الثاني مدينةَ الموصل كما تمدد داعشُ في عهدهما وأصبح قوةً موجودة على الأرض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.