علي حاتم السليمان: اذا اراد العبادي مصالحة حقيقية فعليه القبض على المالكي

اشترط امير قبيلة الدليم، علي حاتم السليمان، السبت، القاء القبض على نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، لتحقيق أي مصالحة حقيقية بين المكون السني والحكومة العراقية.
وقال السليمان خلال موتمر للعشائر عقد في العاصمة اربيل اليوم، إنه “اذا اراد العبادي والحكومة مصالحة حقيقية فعليه بالقاء القبض على المالكي”، معتبرا أن “المالكي هو من احضر داعش للمنطقة”.
وأضاف السليمان “لن نقبل بوجود الحشد او اي قوات طائفية في مناطقنا للتصدي لداعش، وبتواجدهم سيكون الرد من قبل ابناء العشائر، ولانتخوف من شيء”.
وبشأن تسليح الحكومة للعشائر السنية، قال السليمان إنه “تم تسليح بعض العشائر المحسوبة على الانبار، وهي لا تمثل الانبار”.
وشدد السليمان على أن “داعش لن يخرج من الانبار إلا بارادة ابناء العشائر”، مشيرا إلى أن “من يمثل الانبار هو من يحارب داعش ويخرجه من مناطق الانبار ويعيد النازحين إلى ديارهم”.
وبدوره، قال النائب عن تيار الكرامة، ناجح الميزان، خلال المؤتمر “إما أن تكون المصالحة حقيقية او لا، فليس هناك وقت للمؤتمرات في خضم الاحداث التي يمر بها العراق واراقة الدماء في البلاد”.
وأضاف الميزان “لا توجد عشائر بحاجة للحشد الشعبي، وابناء المناطق السنية هم من سيحررون مناطقهم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.