عمليات بغداد تنفي اسقاط إحدى طائرتها المسيرة بنيران السفارة الأمريكية

عبر بيان مقتصب نفت قيادة عمليات بغداد، اليوم الأربعاء (16 كانون الأول 2020)، الأنباء التي تحدثت عن سقوط طائرة مسيرة عراقية بنيران منظومة دفاع السفارة الأميركية في بغداد.

ونفى البيان الذي نشر على صفحة “العمليات” في فيسبوك “صحة ما تناقلته وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي” عن إسقاط الطائرة، ودعت وسائل الإعلام “لتوخي الدقة في تداول الأخبار واعتماد المصادر الرسمية”.

وكانت وسائل إعلام محلية قالت إن “منظومة الليزر التابعة للسفارة الأميركية أسقطت عن طريق الخطأ طائرة مسيرة تابعة لقيادة عمليات بغداد في منطقة الحارثية”.

ونقلت عن مصادر في قيادة العمليات القول إن “السفارة الأميركية في بغداد، قالت في برقية سرية، إنها كانت تعتقد أن الطائرة تابعة للفصائل المسلحة التي عاودت عملياتها قبل أيام، ضد الأهداف والمصالح الأميركية”.

فيما لم يصدر من السفارة الأميركية في بغداد أي تعليق بشأن الحادثة المفترضة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.