فتح مقبرة جماعية تضم رفاة لـ الكرد المؤنفلين في السماوة

‎أعلنت لجنة شؤون المقابر الجماعية، الثلاثاء، المباشرة بعملية فتح مقبرة جماعية تضم رفات نساء واطفال اعدمهم نظام الرئيس الأسبق صدام حسين، في بادية السماوة.

وبحسب مصدر، فان المقبرة التي تم فتحها اليوم، 23 تموز 2019، ضمت رفات 70 شخصا من المواطنين بينهم نساء واطفال اعدمهم النظام السابق.

واوضح ان فريقا من مؤسسة الشهداء لجنة شؤون المقابر الجماعية وباسناد من الطب العدلي وبحضور وفد برلماني والحكومة المحلية وعوائل الضحايا فتح المقبرة الجماعية في منطقة الشيخية ببادية السماوة بمحافظة المثنى.

وكانت مؤسسة الشهداء أعلنت في شهر نيسان الماضي ، العثور على مقبرة جماعية كبيرة تعود لبداية الثمانينات في السماوة تحتوي على 70 رفات كحصيلة اولية، وهي تقع وسط بادية السماوة بالتحديد بمنطقة الشيخية، حيث أشارت حكومة المثنى المحلية إلى ان بادية السماوة تضم آلاف المواطنين الأبرياء الذين اعدمهم النظام السابق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.