في المؤتمر العلمي الدولي الأول للحشد الشعبي: فتوى الجهاد وحدت العراق بمختلف طوائفه

. انطلاق فعاليات المؤتمر العلمي الدولي الأول للحشد الشعبي في العتبة الحسينية بكربلاء

كربلاء المؤتمر العلمي الدولي الأول للحشد الشعبي

. العتبة الحسينية: فتوى الجهاد الكفائي وحدت العراق بمختلف طوائفه
العراق نت / كربلاء
أعلنت  الأمانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة محافظة كربلاء  ، مساء الأربعاء،  عن انطلاق  فعاليات المؤتمر العلمي الدولي الأول للحشد الشعبي  ، وبينت  ان المؤتمر  أقيم برعاية الأمانة العامة للعتبة وتعاون مركز كربلاء للدراسات والبحوث التابع للعتبة ومديرية التوجيه العقائدي لهيئة الحشد الشعبي  ، وأشارت إلى ان المؤتمر شارك فيه أكثر من (90) شخصية علمية باحث ومفكر من مختلف البلدان فضلا عن العراق .
وقال نائب الأمين العام للعتبة الحسينية أفضل الشامي خلال انطلاق المؤتمر الذي حضرته  ” العراق نت “،  ان “العتبة الحسينية  المقدسة شهدت مساء اليوم عقد المؤتمر العلمي الدولي الأول تحت شعار(  الجهاد الكفائي ضمانة لمستقبل ووحدة العراق  ) “.
وأكد ان “فتوى الجهاد الكفائي التي أطلقتها المرجعية الدينية العليا وحدت العراق ومختلف مكوناته وطوائفه “. وأضاف  ان “عصابات داعش تريد إضعاف  العراق وتقسيمه  وخلق حروب مستمرة “.
من جانبه  أشار نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي حازم الحيدري ، تنفيذا لتوجيهات المرجعية العليا، قمنا بفتح عدة فروع لهيئة الحشد الشعبي في اغلب المحافظات  “. وأضاف “الغاية منها تسهيل الإجراءات الإدارية والقانونية الخاصة بحقوق عوائل شهداء وجرحى الحشد الشعبي “.
إلى ذلك قال مدير مركز كربلاء للدراسات والبحوث عبد الأمير القريشي ، ان  “أكثر من (90) شخصية علمية بين  باحث ومفكر من مختلف البلدان ،  فضلا عن العراق شارك في هذا المؤتمر “.
وأشار إلى ان “المؤتمر يهدف خلق مناخات فكرية وبحثية علمية في مواجهة الفكر التكفيري وإجهاض مشاريعه وتبيان مرجعيته وعدم شرعية ربطها بالإسلام، فضلا عن فضح من يدعمه ويقف خلفه من دول وجماعات باعتباره ذراع لأمريكا وحلفاءها في تنفيذ مخططاتهم بضرب الإسلام والمسلمين “.
وحضر المؤتمر عدد من الشخصيات الدينية والسياسية وأعضاء في البرلمان العراقي والحكومة المحلية في كربلاء المتمثلة بمحافظ كربلاء عقيل الطريحي  وقادة في فصائل الحشد الشعبي وشيوخ ووجهاء ومثقفي المحافظة “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.