في ذكرى سيطرة داعش على ثلث مساحة العراق 2014..علاوي يدعو الى خارطة طريق!

دعا نائب رئيس الجمهورية السابق، النائب اياد علاوي، اليوم الثلاثاء، 11 حزيران، 2019 الى تحقيق شامل بشأن سقوط الموصل تحت قبضة تنظيم داعش.

وقال علاوي، في تغريدة له على منصة التواصل الاجتماعي “تويتر” ان “تداعيات هروب المتطرفين من السجون أدت الى احتلال داعش لثلث العراق”، مؤكداً “اننا ما زلنا للاسف لم نبحث الأسباب التي أدت الى ما نحن عليه اليوم وماتزال العوامل المساعدة للإرهاب قائمة”.

وتابع بالقول “ونحن اذ نعيش ذكرى نكبة الموصل وما اعقبها من جراح ومصائب، فانني أدعو الى تحقيق شامل ومراجعة وطنية حقيقية تناقش اسباب ما حصل وتضع خارطة طريق صحية وطنية شاملة لكل العراقيين لتدارك ما حصل بعيدا عن سياسات التهميش والإقصاء والمحاصصة وغيرها من العوامل التي أدت الى ما نحن فيه الان”.

كما أكد علاوي ان “الحل كان وما زال وسيبقى عراقياً داخلياً خالصاً”، مشيراً الى ان “حلول الخارج اثبتت فشلها وساهمت في تعميق الانقسام الداخلي”.

في 10 حزيران 2014 اجتاحت عناصر داعش مدينة الموصل وثلث مساحة العراق وسيطرت عليها من دون مقاومة تذكر، اثر انهيار القوات العسكرية المكلفة بحماية المدينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.