قاضي محاكمة صدام حسين ومذكرة إعتقال مقتدى الصدر مديرا لمكتب مصطفى الكاظمي!

قال مصدر مسؤول، الأحد، إن القاضي رائد جوحي تسنم مهمة إدارة مكتب رئيس الوزراء السابع بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 مصطفى الكاظمي.

وبين المصدر 7 حزيران 2020، إن “الكاظمي أصدر أمراً بتعيين جوحي مديراً لمكتبه”.

وتولى رائد جوحي، من مواليد 1971 عدة مهام رسمية من بينها قاضي المحكمة الجنائية العراقية العليا، ويحمل شهادة بكالوريوس قانون من جامعة بغداد سنة 1993 وخريج المعهد القضائي في بغداد أيضا عام 2002، كما يحمل شهادة ماجستير في القانون الدولي من الولايات المتحدة الأميركية عام 2010.

وخاض جوحي تجربة استثنائية ليس فقط في تاريخ القضاء العراقي، إنما العالمي ايضاً، حيث أتته الفرصة في عام 2004، وعيّن رئيسا للفريق الذي حقّق مع رئيس العراقي السابق صدام حسين

وجوحي هو الذي أصدر مذكرة إعتقال بحق زعيم التيار الصدري مقتدى الصدرعام 2004 بتهمة المشاركة في قتل نجل آية الله أبو القاسم الخوئي، عبدالمجيد في مسجد ومقام الإمام علي عليه السلام في مدينة النجف عام 2003.

و تسنم مهمة

(رئيس قضاة التحقيق الذي حقّق مع صدام حسين في محكمة الجنايات العراقية العليا)، المكوّن من 24 قاضيًا و16 مدّعيًا عامًا وعدد كبير من المحقّقين والموظّفين والخبراء، بناء على قرار رئيس مجلس القضاء بالتنسيق مع السلطة التنفيذية حينها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.