قاليباف خليفة لاريجاني في البرلمان الإيراني: مستعدون للتعاون مع الشعب العراقي والحكومة الـ7 بعد 2003 برئاسة الكاظمي وآية الله السيستاني!

اكد رئيس مجلس الشورى” البرلمان” الايراني الجديد، خليفة علي لاريجاني، محمد باقر قاليباف، الاحد، أن المجلس مستعد للتعاون مع الشعب العراقي والحكومة العراقية السابعة بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 برئاسة رئيس المحبرات العراقية مصطفة الكاظمي والمرجع الشيعي آية الله علي السيستاني المقيم في مدينة النجف 160 كياومترجنوب العاصمة بغداد.

وفي اول كلمة له كرئيس لمجلس الشورى في الجلسة العلنية للمجلس، 31 أيار 2020، قال قاليباف أن:

“الدورة الجديدة للمجلس تاخذ على عاتقها رفد طريق قاسم سليماني عن طريق دعم محور المقاومة كطريق غير قابل للتغيير، وترى من واجبها الدفاع عن الشعب الفلسطيني وحزب الله اللبناني وفصائل المقاومة كحركتي حماس والجهاد الاسلامي، ومساندة الشعب اليمني المظلوم”.

واضاف، “نؤكد أن المجلس الجديد يعلن وقوفه دائما الى جانب الشعب العراقي وحكومته ومرجعيته الدينية، واستعداده لكل انواع التعاون مع هذا البلد الجار”.

وتابع، ان “تعاملنا مع اميركا يتضمن اكمال سلسلة الانتقام لدم الشهيد سليماني، التي بدأت بضرب قاعدة عين الاسد وتواصلت بكسر هيبة أمريكا، وعجزها عن الرد على ايران، وستكتمل بطرد كل القوات الاميركية من المنطقة”.

3 ايرانيين بديلا لقاسم سليماني في إدارة ملف العراق!

وثيقة+فيديو..رئيس الوزراء السادس في العراق بعد2003: بناءا على توجيه اية الله السيستاني اقدم استقالتي!؟

محمد باقر قاليباف

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.