قتلى وجرحى في تدافع زيارة ضريح هندوسي في الهند

لقي 12 شخصاً على الأقل مصارعهم وأصيب 14 آخرون بجروح في تدافع وقع فجر السبت في ضريح هندوسي بالشطر الخاضع لإدارة الهند من كشمير، بحسب ما أعلن مسؤول حكومي كبير.

وأضاف “الحصيلة قد تكون أكبر، إذ إن الطريق المؤدية إلى الضريح الواقع أعلى تلة كانت مزدحمة بأتباع يحاولون زيارته لأداء الصلوات التقليدية بمناسبة العام الجديد”.

وضريح “ماتا فايشنو ديفي” أحد أقدس الأماكن الهندوسية شمال الهند، إذ يزوره يوميا عشرات آلاف الأتباع للصلاة فيه.
وأكد عدد القتلى مسؤول آخر بإدارة الكوارث، مشيرا إلى أن التدافع وقع فجرا، وقال “الحكومة أمرت بإجراء تحقيق رفيع المستوى بحادث التدافع في ضريح ماتا فايشنو ديفي”.

وسارع رئيس الوزراء ناريندرا مودي إلى التعبير عن أسفه للحادث، وقدم التعازي لأسر الضحايا، وتمنى الشفاء العاجل للجرحى.

وقال مودي في تغريدة على تويتر “أنا حزين للغاية للخسائر في الأرواح” مضيفا أنه يتابع تفاصيل هذه الحادثة مع المسؤولين المحليين.
وقال ضابط كبير بالشرطة يدعى موكيش سينغ “لقي 12 زائرا حتفهم وأصيب 14 عندما وقع تدافع الساعات الأولى من صباح اليوم عند مزار ماتا فايشنو ديفي”. وأضاف أن جميع المصابين نقلوا إلى المستشفى.

وقال مسؤول آخر إن التدافع حدث عندما اندفع حشد كبير من الناس، الذين جاؤوا للاحتفال بحلول العام الجديد، إلى داخل المزار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.