كندا تخصص 3 مليارات دولار لمعالجة التغير المناخي وشح المياه في العراق

أعلنت الحكومة الكندية، الأربعاء، دعمها لمشروع العمل المناخي التحفيزي في العراق بـ (3.3) مليارات دولار لحل مشكلة التغير المناخي، مبينة أن المشروع يوفر فرصة لتخفيف شح المياه.
وقال السفير الكندي في العراق جريجوري جاليجان في كلمة له اثناء حفل اطلاق مشروع تحفيز العمل المناخي في العراق، إن:

“الحكومة الكندية تعمل بالتعاون مع برنامج الامم المتحدة الانمائي وحكومة العراق والمملكة المتحدة لدعم مبادرات التغيير المناخي”، مبينا أن “كندا تساهم في هذا البرنامج ضمن برنامج المياه العابر للحدود لزيادة سعة العراق وقدرته”.
وأضاف، “المشروع الذي سنطلقه سيدعم حكومة العراق في مجال المياه وتحديات الجفاف”، مشيرا الى أن “هذا يسمح لحكومة كندا بدعم هذه المشاريع من خلال توفير 3.3 مليارات دولار بين 2021-2026، وكذلك حل مشكلة المياه في العراق والتغير المناخي والتطور الاقتصادي”.
وشدد جاليجان على ضرورة “ادارة ملف المياه لتلبية هذه الاحتياجات وكذلك قلة المياه التي تؤدي الى الهجرة وخاصة لسكان الاهوار الى المناطق الحضرية”، موضحا أن “نسبة انخفاض المياه في العراق بلغت 75%”.
وأكد أن “الكثير من السكان واجهوا بعض التعقيدات الصحية وضعف التنفس بسبب تصاعد الغبار وهذه الامور تؤثر بشكل فعال وكبير على النساء والاطفال”، لافتا الى أن “هذا المشروع يوفر الفرصة للعراقيين رجالا ونساء لتوفير الحلول لتخفيف حدة التغير المناخي وشح المياه تحديدا”.
وتابع جاليجان أن “هذا المشروع يوفر فرصة للعمل مع الشركاء الدوليين والمحليين لانجاز الاهداف المشتركة لاستدامة المناخ والبيئة”، مشددا على ضرورة أن “يبدأ العمل من الان للتأثير على التغير المناخي”.
وبين جاليجان، “مهمتنا هي محاولة استمرار تدفق المياه في دجلة والفرات عبر الاجيال”. انتهى 29/ر77

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.