لبنانيون يدعون الى عودة الانتداب الفرنسي لمدة 10 اعوام!

أثارت عريضة إلكترونية على موقع “أفاز” وقّع عليها أكثر من 47 ألف لبناني إلى حدود يوم الخميس 6 آب2020 ؛ للمطالبة بعودة الانتداب الفرنسي إلى البلاد، جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، بالتزامن مع زيارة الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، في أعقاب انفجار هز العاصمة بيروت.

وأسفر انفجار في مرفأ بيروت عن مقتل أكثر من 153 شخصا، وجرح وتشريد الآلاف؛ وكان هذا الانفجار نجم عن 2750 طنا من مادة نترات الأمونيوم، كانت مخزنة في المرفأ.

وجاء في نص العريضة التي نشرت باللغة الإنجليزية بعنوان “وضع لبنان تحت الانتداب الفرنسي للسنوات العشر القادمة”،

“لقد أظهر المسؤولون اللبنانيون بوضوح عدم القدرة الكاملة على تأمين وإدارة البلاد في ظل فشل النظام وانتشار الفساد والإرهاب والميليشيات، وصلت البلاد للتو إلى أنفاسها الأخيرة. نعتقد أن لبنان يجب أن يعود تحت الانتداب الفرنسي من أجل إقامة حكم نظيف وعادل”.

ويشهد لبنان، منذ عدة أشهر، أزمة اقتصادية طاحنة أثارت احتجاجات شعبية، وتزايدت حدة الأزمة بعد الانفجار الهائل في مرفأ بيروت.
وفي أعقاب الحرب العالمية الأولى، وضع لبنان تحت الانتداب الفرنسي، عام 1920، قبل أن يعلن استقلاله، عام 1943، بعد توقيع الميثاق الوطني اللبناني.

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.