مؤسس فيسبوك مارك زوكربيرغ.. ضمن الضحايا الـ533 مليون في التسريبات الأخيرة!

ظهر رقم الهاتف الخلوي للرئيس التنفيذي لشركة “فيسبوك” مارك زوكربيرغ من بين المعلومات الشخصية التي تم تسريبها عبر الإنترنت في منتدى قرصنة.

وذكرت منافذ متعددة الادعاءات حول المعلومات الشخصية المسربة لزوكربيرغ، حيث تم الكشف عن بياناته، بما في ذلك اسمه وموقعه الجغرافي وتفاصيل زواجه وتاريخ ميلاده وحسابه ضمن “فيسبوك”.

ونشر مستخدم في منتدى اختراق بيانات شخصية لمئات الملايين من مستخدمي منصة “فيسبوك” مجانًا عبر الإنترنت. وتتضمن البيانات معلومات شخصية لأكثر من 533 مليون مستخدم عبر “فيسبوك” من 106 دولة.

وقال الباحث السيبراني، ديف ووكر إن مارك زوكربيرغ، وكذلك المؤسس المشارك لشركة فيسبوك، كريس هيوز، وداستن موسكوفيتز، كانوا من بين 533 مليون مستخدم اللذين تم نشر بياناتهم الشخصية.

ويؤدي نشر مجموعة البيانات بأكملها عبر منتدى القرصنة مجانًا إلى جعلها متاحة الآن على نطاق واسع لأي شخص وفق ما افاد موقع “العربية”.

وبالرغم من أن البيانات المسربة تبلغ من العمر عامين، إلا إنها توفر معلومات قيمة لمجرمي الإنترنت الذين يستخدمون المعلومات الشخصية من أجل انتحال الصفة أو خداع الأشخاص لتسليم بيانات تسجيل الدخول.

وتعهدت “فيسبوك” بعد ذلك بتضييق الخناق على انتهاكات البيانات، وقالت في تدوينة عبر موقعها في أعقاب اكتشافات “إنها تتخذ إجراءات بشأن الانتهاكات السابقة المحتملة وتضع تدابير حماية أقوى لمنع الانتهاكات في المستقبل”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.