متظاهرو كربلاء يطالبون بتفعيل قرار مجلس المحافظة دعم الحشد الشعبي بأموال الجباية

العراق نت / كربلاء
طالب المئات من المتظاهرين في محافظة كربلاء ، مساء الجمعة ، بتفعيل قرار مجلس المحافظة بشان أموال الجبابة لدعم الحشد الشعبي بالسلاح لتعزيز المعارك وصمود المقاتلين ، بالإضافة إلى حل الحكومة الحالية وتشكيل حكومة تكنوقراط ، واستكمال الإصلاحات ومكافحة الفساد في مؤسسات الدولة
.
وقال  المتظاهر المهندس امجد حسن لــ ” العراق نت “، ان ” المئات من المتظاهرين تجمعوا أمام فلكه التربية وسط المدينة طالبوا بتفعيل قرار مجلس المحافظة بشان أموال الجبابة لدعم الحشد الشعبي بالسلاح لتعزيز المعارك “. واوضح ان “تنسيقية كربلاء للحراك المدني طالبت حل هيئة استثمار محافظة كربلاء الحالية وأعادة تشكيلها على  وفق شروط النزاهة والاستقلالية بعيدة عن المحاصصة الحزبية “.
وأضاف كما “طالب المتظاهرون فتح تحقيق في ملفات المقالع الرملية ،  ومشروع  مصفى نفط كربلاء ،  والقبان  الغير رسمي”.
فيما طالبت المتظاهرة زهراء الموسوي ( مدرسة ) فتح  تحقيق فوري بكل مشروع خدمي متلكئ منذ عام 2003  ولحد ألان ، وتشكيل لجان من هيئة النزاهة وديوان الرقابة المالية “. وأضافت  ان “المتظاهرون يطالبون حل الحكومة الحالية وتشكيل حكومة تكنوقراط ،  وإلغاء  مجالس والاقضية والنواحي ومجالس الإسناد  ، وتعديل قانون الانتخابات ويتكون وفق الدوائر المتعددة  “.
من جانبه دعا المتظاهر المدرس  اسعد حسن دخيل ، بالتدخل المباشر من قبل رئيس الوزراء إنهاء أزمة الكهرباء وبمدة زمنية  ،  كذلك تشريع قانون يجرم الدعوة للطائفية  ويعاقب من ينادي بها ،  وحل الجهاز القضائي  ، والغاء رواتب البرلمانيين والوزراء “. وأكد دخيل على الاهتمام الجدي بالزراعة والصناعة  “.
إلى ذلك دعت تنسيقية كربلاء للحرام المدني،  فتح التحقيق في بيع إيجارات الدولة منذ عام 2003 ولحد ألان ، كذلك التحقيق في عقود التراخيص النفطية ، وتشريع قانون مجلس الخدمة الاتحادية بشكل عاجل  ، وعدم شمول وزارة التربية بالتقشف المالي، وتعديل الفقرات الخاصة بالمستشارين ومعاوني المحافظين وفق قانون مجالس المحافظات ( 21 ) ،فضلا عن  محاسبة القادة الأمنيين الفاشلين  وتغييرهم فورا ، ودعم الحشد الشعبي بالمال والسلاح  لتعزيز صموده  “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.