محافظ المثنى احمد منفي جودة: اعتذر الى شعب كوردستان على تصرف الضابط في السماوة..فيديو

أكد محافظ المثنى ” السماوة”، احمد منفي جودة، اليوم الثلاثاء 30 تموز2019، بأن التصرف الذي قام به أحد ضباط الشرطة بمنع أهالي الضحايا الكورد في بادية السماوة من التوشح بعلم كوردستان، هو تصرف فردي، ولا يمثل إلا نفسهن مقدماً اعتذاره لجميع الشعب الكوردستاني.

وقال جودة في بيان، ” أن عدد المقابر الموجودة في بادية السماوة في محافظة المثنى تصل الى العشرات، وأغلب هذه المقابر هي للكورد، واكثرهذه الجرائم حصلت في الثمانينات، وقد سألت مسؤول المقابر الجماعية في مؤسسة الشهداء، وقال لي بأنه تم حفر حوالي 200 مقبرة جماعية”، مؤكداً “لم أرى مثل هذه الجريمة البشعة، نساء وأطفال في مقبرة واحد، لقد كنا في حالة يرثى اليها حينما شاهدنا هذه المقابر”.

وأضاف، “نحن والكورد على مسار واحد، فقد كنا مظلومين في زمن النظام المقبور، وهذه المقابر تدل على انه اذا كان للكبار ذنب فما ذنب الصغار”.

مبيناً، بأنه ” اقدم اعتذاري باسم الحكومة المحلية وابناء محافظة المثنى لما قام به احد ضباط الشرطة من تصرف فردي لا يمثل إلا نفسه و نعده تجاوزاً على أهلنا و سنتخذ الإجراءات القانونية اللازمة بحقه، لأن العلم قد اتى وفقاً للدستور وله دور في استتباب الامن والنظام، ولا ننسى مواقف الكورد اتجاه العملية السياسية واكرر اعتذاري لجميع اهالي كوردستان”.

وفي وقت سابق، انتشر مقطع فيديو يظهر اعتراض ضابط في الشرطة على توشح أحد أهالي الضحايا الكورد المؤنفلين في بادية السماوة خلال عملية رفع رفات ذويهم بعلم كوردستان وطلب منه نزع العلم بنبرة حادة، ما أثار استياءً واسعاً في الأوساط الكوردية.

احمد منفي جودة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.