محاولة إغتيال الملكة اليزابيث في قلعة وندسور قرب لندن بـ قوس ونشاب انتقاما لمذبحة أمريتسار عام 1919 في الهند(فيديو)

نشرت صحيفة “The Sun” البريطانية، فيديو يعتقد أنه يعود للشاب الذي اعتقلته السلطات البريطانية، بعدما اقتحم ساحة قلعة ويندسور، حيث تحتفل الملكة إليزابيث بعيد الميلاد، مهددا باغتيالها.
ويظهر في المقطع القصير الشاب وهو يرتدي قناعا أبيض اللون وملابس سوداء، ويحمل قوسا وسهاما، ويقول: “أنا آسف. أنا آسف لما قمت به، وما سأفعله، سأحاول اغتيال الملكة إليزابيث”.

وأعلن الرجل أنه ينتقم لأولئك الذين قتلوا في مذبحة أمريتسار، وهي مدينة هندية مبجلة لدى السيخ، فيها المعبد الذهبي، التي وقعت في عام 1919، عندما كانت خاضعة للحكم الاستعماري البريطاني.

وأضاف أنه ينتقم لمن قتلوا أو أهينوا، أو كانوا ضحية للتمييز العنصري بسبب عرقهم، معترفا بأنه سيخي من الهند، واسمه جاسوانت سينغ تشايل، مشيرا إلى اسم آخر يحوزه هو “دارث جونز”.
وفي وقت سابق، احتجزت السلطات البريطانية تشايل البالغ من العمر 19 عاما، بموجب قانون الصحة العقلية، بعد أن اعتقله حراس قلعة ويندسور، التي تقع في مقاطعة باركشير القريبة من لندن، والتي تعرف بالمقاطعة الملكية نظرا لاحتضانها مقرا للأسرة الحاكمة في بريطانيا.

وقام الشاب بإرسال الفيديو إلى بعض الأشخاص على تطبيق “سناب شات” قبل 24 دقيقة من اعتقاله عند جدار القصر الملكي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.