محمد الهنداوي: بعثيون يقفون خلف الحملة الشعبية لمراجعة قانون إمتيازات رفحاء والسجناء السياسيين” فيديو”

هاجم النائب السابق عن حزب الفضيلة الاسلامي محمد الهنداوي، الحملة الشعبية والنيابية التي يقودها ناشطون ونواب لمراجعة قانون إمتيازات الرفحاويين والسجناء السياسيين، فيما وصف الداعمين للحملة بأنهم بعثيين.فقد ذكر الشيخ الهنداوي في تصريحات إعلامية، ان:”قانون مؤسسة السجناء السیاسیین بنسخته المعدلة والمقرة عام 2013 ،عملنا عليه ثلاثة سنوات، وحصلنا على موافقة حكومة نوري المالكي ومجلس النواب، وحتى النواب الكرد والسنة صوتوا عليه، لكننا سمعنا مؤخرا ان هناك من يقودون حملة تواقيع داخل البرلمان لتعديل القانون اواستبعاد محتجزي رفحاء من القانون”واكد الهنداوي انها :

“حملة ظالمة ويجب ان نكون بمستوى من الوعي، لانني امتلك تصريحات لكبار البعثيين، يؤكدون فيها بانهم سينتقمون من سجناء رفحاء عند عودتهم الى الحكم، باعتبارهم سبب في سقوط نظام صدام حسين عام 2003″.وتسائل ناشطون عراقيون في مواقع التواصل الاجتماعي:”امتيازات ومخصصات محتجزي رفحاء، البالغ عددهم 30 الف محتجز، افضل مما تذهب الى بطون المسؤولين الفاسدين، لاننا لا نستطيع ان نحارب الفساد لانهم محميين من امريكا وايران والاحزاب الكبيرة، والدولة تعمل على اخراج الموظف البسيط من وظيفته لانها عاجزة عن محاربة الفساد”.وبينوا ان :
“المعتقلين الحقيقيين في عهد صدام حسين لم يستلموا مستحقاتهم وحقوقهم، وهناك عشرات الادلة عن ذلك، بينما محتجزي رفحاء اخذوا مبالغ هائلة والبلد في مرحلة صعبة وهم يسكنون في اوروبا وامريكا واستراليا”، متسائلا:”هل يقبل الله ان يأخذوا ملايين الدنانير وهم لا يعرفون حتى ما يحصل في العراق. انا اعمل لمصلحة من يسكن العراق وليس من هو خارج الحدود”.

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.