مرضى السكري معرضون للاصابة بالزهايمر

أوضحت دراسة جديدة قام بها باحثون من معهد غوتنبرغ خلال مؤتمر #السكري في استوكهولم – أسوج أنّ مرضى النوع الثاني من السكري الذين لا يتنبهون إلى نسبة السكر في الدم لديهم، معرّضون للإصابة بالزهايمر وغيره من أنواع الخرف.
وتحددت العلاقة بين ضعف السيطرة على نسبة السكر في #الدم، وبين مرض السكري وزيادة خطر الإصابة بالخرف بعد بحث استمر ثمانية أعوام وشمل 350 ألف مريض بالسكري يبلغون من العمر أكثر من
لم يكن المرضى يعانون أيّ مشكلة معرفية، وتبيّن أنّ المرضى الذين لم يراقبوا نسبة السكري لديهم، كانوا أكثر بمرتين عرضة للإصابة بالخرف من الآخرين. ولتفسير هذا الرابط، يشير الباحثون إلفى أنّ #الدماغ يحتاج إلى “الغلوكوز” لإتمام مهماته جيداً. في حال الفائض أو النقص فيه يخرج الدماغ عن الخط، فتظهر بالتالي القصور ويعاني الفرد اضطرابات معرفية. كما أنّ ارتفاع السكر في الدم يؤثر في جدران “الأوعية_الدموية الصغيرة” التي تعطي الأوكسجين وتغذي الدماغ، مما يزيد أخطار الخرف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.