مسؤولون اميركيون: الصواريخ لم تصب مبنى القنصلية في اربيل”فيديو”

قال مسؤولون أميركيون إن الهجوم الصاروخي على قنصلية بلادهم في أربيل صباح الأحد إيران تقف وراءه

وقال عدد من المسؤولين الأميركيين لصحيفة “وول ستريت جورنال إن “الصواريخ التي استهدفت إقليم كردستان فجر الأحد وسقطت بالقرب من القنصلية الأميركية الجديدة كانت تستهدف إيران تقف إيران وراءه”.

وحول الأضرار أكد المسؤولون الأميركيون أن الصواريخ لم تصب مبنى القنصلية، أو أي من موظفي القنصلية.

وزارة الخارجية الأميركية نددت في بيان لها الهجوم قائلة إن “الحكومة العراقية وحكومة إقليم كردستان فتحتا تحقيقا”.

تعرضت أربيل لقصف بالصواريخ يوم الأحد (13 آذار 2022) وسقطت بعض تلك الصواريخ بالقرب من مناطق مأهولة بالسكان، ما ألحق أضراراً مادية بعدد من المنازل والمباني.

وفي تمام الساعة الواحدة من صباح الأحد، 13 آذار، 2022، نفذت هجمات صاروخية طالت عدة مناطق في أربيل، ويقول مراسل رووداو انه من غير المعروف بعد ما إذا كانت الهجمات استهدفت مطار اربيل او القنصلية الاميركية الجديدة في المدينة.

من جانبها أعلنت خلية الاعلام الامني الحكومية في بغداد ان القوات الامنية شرعت بفتح تحقيق في استهداف أربيل بالصواريخ.

وقالت الخيلة في بيان صادر الأحد، 13 آذار، 2022، ان:

مدينة اربيل تعرضت بعد منتصف ليلة السبت – الاحد الى هجوم بعدد من الصواريخ سقطت في مواقع مختلفة.

وحسب الخلية أن القوات الأمنية “شرعت بفتح تحقيق بالحادث”، مضيفة ان
هذه الأعمال “غير المبررة سيكون مصيرها الخسران وسينال مرتكبوها جزاءهم العادل”.

وفي تمام الساعة الواحدة من صباح الأحد، 13 آذار، 2022، نفذت هجمات صاروخية طالت عدة مناطق في اربيل، ومن غير المعروف بعد ما إذا كانت الهجمات استهدفت مطار اربيل او القنصلية الاميركية الجديدة في المدينة.

وأكد جهاز مكافحة الارهاب في اربيل، ان 12 صاروخا بالستيا استهدف اربيل من خارج العراق في تمام الساعة الواحدة صباح يوم الأحد، 13 آذار، 2022.

وأعلن رئيس الوزراء السابع بعد إحتلال العراق من قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية سنة 2003 مصطفى الكاظمي ان قواتنا الأمنية ستقوم بالتحقيق في هجوم أربيل، مضيفا انه “سنتصدى لأي مساس بالأمن”.

وقال الكاظمي، في تغريدة على منصة التواصل تويتر ان الأحد، 13 آذار، 2022، ان “الاعتداء الذي استهدف مدينة اربيل العزيزة وروع سكانها هو تعدٍ على أمن شعبنا”.

وأضاف:

“تابعنا مع الاخ رئيس حكومة اقليم كردستان تطورات الموقف، وستقوم قواتنا الأمنية بالتحقيق في هذا الهجوم وسنتصدى لاي مساس بأمن مدننا وسلامة مواطنينا”.

وقال زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر بشأن استهداف اربيل بهجمات صاروخية ان اربيل “لن تركع الا للاعتدال والاستقلال والسيادة”.

وذكر الصدر في تغريدة له على منصة التواصل تويتر الأحد، 13 آذار، 2022، ان “اربيل تحت مرمى نيران الخسران والخذلان، وتحت طائلة التجويع وكأن الكرد ليسوا عراقيين”.

وأردف الصدر في تغريدته:

“لن تركع اربيل الا للاعتدال والاستقلال والسيادة”.

وأدان رئيس حكومة إقليم كردستان، في إربيل مسرور مسعود بارزاني استهداف اربيل بالصواريخ “بشدة” قائلا:

لن تنحني اربيل للجبناء.

وقال رئيس حكومة اقليم كردستان في إربيل ببيان مقتضب الأحد، 13 آذار، 2022، ان:

“اربيل لن تنحني للجبناء”، مستنكرا “بشدة الهجوم الارهابي الذي وقع على بعض اماكن اربيل”.

ومنذ اغتيال الولايات المتحدة الأمريكية قائد فيلق القدس، في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي، جمال جعفر ” أبو مهدي المهندس ” في 3 يناير/ كانون الثاني2020 قرب مطار بغداد الدولي، استهدفت عشرات الهجمات مصالح أميركية في العراق بصواريخ وطائرات مسيرة.

ولا تتبنى أي جهة تلك الهجمات عادة، لكن واشنطن تنسبها إلى فصائل عراقية تابعة لإيران تطالب بانسحاب كامل القوات الأميركية الموجودة في العراق في إطار التحالف الدولي لمكافحة تنظيم داعش.

وردا على مقتل سليماني والمهندس، استهدفت إيران بضربات صاروخية في الثامن من يناير 2020 بـ22 صاروخا باليستيا قاعدة عين الأسد غربا وقاعدة أربيل شمالا، اللتين تضمان قوات أميركية في العراق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.