مستشار رئيس الوزراء السادس بعد 2003 ليث شبر يدعو المعارضة خارج العراق لتشكيل جبهة وطنية لتغيير النظام ومحاسبة المنظومة الفاسدة في العراق!

دعا مستشار رئيس الوزراء السادس بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 القيادي في المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق عادل عبدالمهدي، ليث شبر، المعارضة خارج العراق إلى تشكيل جبهة وطنية موحدة لتغيير النظام ومحاسبة المنظومة الفاسدة.

وقال شبر، في تدوينة:

اليوم السبت، 18 تموز 2020، “أجدد دعوتي لكل القيادات الوطنية المعارضة للنظام في خارج العراق للعودة إلى بغداد مع عوائلكم للتوحد في جبهة وطنية تغير هذا النظام وتحاسب منظومته الفاسدة “.

وتابع بالقول “لا تخافوهم فنحن أقوى منهم وإلا فما معنى انتظاركم خارج الوطن وقد قدم الشباب الثائر دمهم الطاهر فدماؤنا ليست أغلى من دمائهم الطاهرة الرؤوس العميلة والفاسدة قسم منها غادر العراق مهزوما وقسم آخر خائف يترقب نهايته المخزية”.

وأضاف ” فما بالكم أنتم أيها الوطنيون القابعون بعيدا عن الوطن هل تنتظرون دبابة أمريكية لتأتوا معها أم تنتظرون الثورة تغير لكم النظام فتأتوا لاستلام مناصبكم، حان وقت العودة وأنا وكل من هو معي سنحميكم إن كنتم خائفون فنحن أقوى منهم “.

‏ومضى قائلا:

“نصيحتي لكل سياسي وطني يتصدى لمشروع التغيير والقضاء على الطغاة الصغار سيقتلونكم ويضعفونكم ويشوهون صورتكم إذا بقيتم فرادى ومتفرقين ولم تتجاوزوا مطامحكم وخلافاتكم وستكونون أقوى منهم إذا توحدتم واتفقتم ولطالما دعوتكم لذلك سرا وعلنا اتصالا ورسالة وأجدد دعوتي لكم فقد اقتربت نهايتهم”.

وختم بالقول:

” ‏لايمكن أن نبني الوطن بالتغريدة والمنشور ولايمكن أن نصنع واقعا جديدا من دون جهود عظيمة وتضحيات كبيرة وقد أدى الثوار دورهم وقدموا مالم تقدمه كل الثورات في العالم لذلك حان الوقت للرموز السياسية الوطنية في داخل العراق وخارجه ممن يثق بهم الشعب أن يتحدوا ويتوحدوا خلف جبهة وطنية موحدة”.

ليث شبر مستشار رئيس الوزراء السادس بعد 2003 عادل عبدالمهدي

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.